تحقيقات

مشروع أطفال سورية للتعليم عن طريق اللعب

أطلقت الأمانة السورية للتنمية في مدينة الشيخ بدر بطرطوس مشروع أطفال سورية مسار لتطبيق برامج تعليمية عن طريق اللعب التعليم غير النظامي من خلال جولات على جميع أنحاء سورية
بلغ عددها 80 جولة بدأت في تموز 2005 ولاتزال مستمرة حتى الآن وبيلغ عدد الأطفال المشاركين في منطقة الشيخ بدر نحو 1300 طفل وطفلة تتراوح أعمارهم بين 6-14 سنة.
وذكر أنس درقاوي مدير الاتصالات في مشروع مسار أن الهدف الرئيسي من الفعاليات المتنوعة التي تقدم للطفل تمكينه من تشغيل حواسه ومخيلته منوها بأن الفعاليات تتضمن مجموعة من النشاطات التفاعلية منها نشاط القصة الذي يخلق عالما من الخيال لإبهار الطفل وحثه على استخدام الخيال واستخلاص العبر كما يتضمن أيضا نشاط فعالية التنقيب التي تتحدث عن أهمية الآثار وكيفية استخدام الحواس لإستخراج المعلومات معتمداً الآثار كمثال على ذلك.
كما يتضمن فعالية عن المسرح في بداية ونهاية العرض لربط النشاطات معا والتأكيد على أهمية جمع المعلومات باستخدام الحواس في جو من الموسيقا والكوميديا.
وأشار درقاوي أنه بالنسبة للأطفال الأكبر سنا من 12-14 سنة فلهم فعالية خاصة تدعى فلنتحاور تساعد الطفل على تنمية مهارات الحوار وإبداء الرأي والاستماع إلى الرأي الآخر في جو تفاعلي ومرح.
يذكر أن الأمانة العامة للمشروع مسار كانت قد أطلقت المشروع لمدة أسبوع في مدينة الدريكيش بمشاركة 1300 طفل وطفلة وستقوم الأمانة العامة للمشروع مسار بعد الثالث من نيسان باطلاق المشروع في طيبة الأمام في محافظة حماة