الجولان السوري

دفعة أولى من التفاح الجولاني تصل إلى الوطن الأم سورية

وصلت إلى محافظة القنيطرة أمس ثلاث شاحنات تابعة للجنة الدولية للصليب الاحمر تحمل على متنها الدفعة الاولى من تفاح الجولان العربي السوري المحتل التي يتم نقلها الى الوطن الام سورية بالتعاون مع اللجنة الدولية للصليب الاحمر والقوات الدولية العاملة في الجولان
وسيتم تباعا ادخال ثمانية الاف طن من التفاح الجولاني الى الوطن الام بناء على طلب المزارعين في الجولان الذين يعانون من ممارسات سلطات الاحتلال ضدهم حيث منعتهم من تسويق انتاجهم داخل الاراضي المحتلة في محاولة منها للضغط عليهم وتهديدهم بلقمة عيشهم للتاثير على صمودهم وموقفهم الوطني المتمثل بالتمسك بهويتهم العربية السورية .

وقال محمد العفيش أمين فرع حزب البعث في القنيطرة إن وصول تفاح الجولان الذي انتجته ورعته سواعد اهلنا الصامدين في الجولان يعبر عن وحدة الحال التي تجمع بين ابناء الوطن الواحد ويؤكد مجددا ان قضية الجولان ستبقى على راس الاولويات بالنسبة لكل ابناء سورية موضحا ان السياسات العدوانية التي تمارسها اسرائيل بحق اهلنا في الجولان عبر اكساد محاصيلهم التي تشكل مصدر الرزق الاساسي لهم لن يكون لها اي اثر على صمودهم ومقاومتهم وموقفهم الوطني المشرف .

واكد انه سيتم تسويق هذه الكمية من التفاح في اسواق الوطن عبر المؤسسة العامة للخزن والتسويق مشيرا الى الدور الذي لعبته اللجنة الدولية للهلال الاحمر في تذليل الصعوبات والعراقيل التي وضعها الاحتلال امام عملية تسويق التفاح الجولاني .

وينتج الجولان سنويا حوالي 40 الف طن من التفاح إلا أن سلطات الاحتلال الاسرائيلي لم تسمح بعبور سوى 8الاف طن منه الى ارض الوطن .

وفي بيان لها اشارت اللجنة الدولية للصليب الاحمر الى ان عملية العبور ستستمر ما بين 6 الى 8اسابيع بالتعاون مع قوات الامم المتحدة العاملة في الجولان .

وقال جان جاك فيزارد رئيس بعثة اللجنة في سورية ان هذه هي المرة الرابعة التي يتم فيها نقل التفاح من الجولان الى الاسواق السورية حيث تم نقل 8000 طن عام 2007و5000 طن عام2006و4000طن عام 2005.

ولفت المهندس نادر عبد الله المدير العام للمؤسسة العامة للخزن والتسويق الى ان المؤسسة انهت جميع استعداداتها لاستقبال التفاح الجولاني وهي مستعدة لتسويقه في الاسواق السورية .

ورافق شحنة التفاح الى مشارف القنيطرة المحررة مختار قرى الجولان عصام شعلان الذي عبر عن ايمان ابناء الجولان بالدور الوطني والقومي لسورية وتمسكهم بهويتهم العربية السورية موضحا ان ابناء الجولان لم يتفاجوءوا بالمبادرة الوطنية للوطن الام كونهم تلقوا جميع اشكال الدعم من جميع السوريين قيادة وشعبا ومنظمات حكومية واهلية .

وبلغت الكميات المستلمة من التفاح اليوم 63طنا من نوعي ستاركن احمر وغولدن ابيض . وشارك في استقبال دفعة التفاح الجولاني الاولى نائب محافظ القنيطرة وقائد القوات الدولية العاملة في الجولان وممثلو الصليب الاحمر وبعض اعضاء قيادة فرع القنيطرة لحزب البعث .

تعليق واحد