أخبار الرياضة

فوز منطقي وحضور مبشّر لمنتخبنا

حقق منتخبنا الوطني فوزا ً مستحقا ً على ضيفه العماني الذي غاب عنه عدد كبير من لاعبيه الدوليين المحترفين خارج السلطنة ، لكن بالمقابل فإن منتخبنا لعب بمجهود متوازن دون إفراط في الجهد البدني كما أن مدربه القويض
اختار بدأ المباراة بتشكيلة غاب عنها لاعبو الاتحاد والكرامة تجنبا ً لإرهاقهم بعد المباريات الآسيوية لكنهم شاركوا في شوط المباراة الثاني .

وبمحصلة أولية للدقائق الخمس والتسعين التي تابعناها اليوم يمكننا أن نرفع من أسهم تفاؤلنا نظرا ً للروح العالية التي صبغت أداء المنتخب دون إغفال بعض الأخطاء خاصة في خط الدفاع رغم قلة الاختبارات التي تعرض لها لكن يبقى الحكم أكثر عدالة مع المباريات التالية وارتفاع درجة الجاهزية لدى جميع اللاعبين وزيادة حالة الانسجام .

المباراة في شوطيها سيطر عليها منتخبنا بأداء هجومي واندفاع مستمر نحو المرمى العماني ولولا الهدف الذي سجل بالخطأ في مرمانا لما سجل الأشقاء الذين اكتفوا بالجري في الملعب والتكتل في الدفاع معظم الوقت !! ، وكان واضحا ً اعتماد منتخبنا على تفعيل الأطراف وإن مالت الكفة نسبيا ً للجهة اليمنى مع رأفت محمد بينما كان العيان مترددا ً في انطلاقاته من الجبهة اليسرى ، وغاب التوفيق في الشوط الأول عن مهاجمينا خاصة الرافع الذي تألق أمامه الحارس العماني بدر جمعة ( نجم المباراة ) أما في الشوط الثاني ومع التبديلات الكثيرة ازدادت حيوية منتخبنا وسجل الشعبو هدفين قلبا النتيجة وأهدر ركلة جزاء قبلهما ليكون الفوز المهم معنويا ً النتيجة الواقعية التي استمرت حتى صافرة النهاية .