التصنيفات
أخبار الرياضة

دوري المحترفين..الكرامة لن يساوم على النتيجة والشرطة على مفترق طرق

تنطلق يوم الجمعة مباريات المرحلة 23 لدورى كرة المحترفين ففى دمشق يلتقى المجد مع حطين وفى حلب عفرين مع الجيش وتستكمل المباريات السبت فى خمس مواقع بينها واحدة بنكهة الجيران بين الشرطة والوحدة وباللاذقية تشرين مع النواعير وفى حماة
الطليعة مع الاتحاد وفى حلب الحرية مع جبلة وفى ختام المرحلة يبرز لقاء الفتوة مع الكرامة فى دير الزور والذى يعتبر مواجهة من العيار الثقيل لان الاخير ان تمكن من الفوز ضمن لقب البطولة الى التفاصيل..

المجد × حطين

المجد الذي عاد بغصة من مشوار حمص بالمرحلة الماضية بعد تعثره امام المتصدر يسعى وهو يلتقى حطين لمصالحة جماهيره عبر العودة لنغمة الفوز ويلعب المجد من اجل التمسك بالامل المتبقى للحاق بالركب حيث لايزال هناك بصيص امل ولكنه يعتمد على انتصارات الفريق وتعثر الفرق المنافسة.

اما حطين صاحب المركز السابع فيأمل بان يرد الدين للمجد عبر حصد نقاط المباراة رغم صعوبة مهمته وسوف يحصن الضيوف دفاعهم جيدا مع فرض رقابة على رجا رافع متصدر لائحة الهدافين للحد من خطورته .. المباراة ستحفل بالاثارة والندية ومفتاحها بيد المجد والنقطة قد تكون مقنعة لحطين
بالغربة ذهابا فاز المجد 1-صفر .

عفرين×الجيش

عفرين الذى يصارع من اجل البقاء فى دورى الاضواء يسعى وهو يستضيف الجيش فى ملعب الحمدانية بحلب لمواصلة نتائجه الايجابية والابتعاد عن منطقة الخطر حيث يستقر فى المركز الثانى عشر برصيد 20 نقطة ويأمل فى استثمار خسارة خصمه فى اخر مباراتين له ومراقبة مفاتيح لعبهم حتى لا يتكرر سيناريو الذهاب الذى انتهى للجيش 2 صفر اما الجيش خامس اللائحة ب 35 نقطة فسيسعى الى الفوز والاقتراب اكثر نحو المربع الذهبى والمدرب عماد خانكان فى اول ظهور له سيسعى لتحقيق نتيجة ايجابية وتامين موقفه فالتعثر يعنى صعوبة التعويض وتعقيد المهمة فلمن ستكون الكلمة الفصل.

الفتوة × الكرامة

وتستكمل مباريات المرحلة السبت بلقاء القمة بين الفتوة والكرامة فى دير الزور حيث يتطلع النسور الزرق الى تعزيز صدارتهم للترتيب العام والخروج من هذه المواجهة بفوز ثمين يضمن لهم لقب البطولة وفى المقابل يهم الفتوة النقاط كاملة للتقدم اكثر على اللائحة وهى ربما تكون اهم واصعب ثلاث نقاط للحاق بالركب .. المباراة ستسبقها مواجهة على الورق بين مدربى الفريقين للاعداد لهذه الموقعة المهمة التى سينجح فيها من يستطيع استغلال الفرص .. ذهابا فاز الكرامة 2-1.

الطليعة×الاتحاد

يستضيف رابع اللائحة ب42 نقطة على الملعب البلدى بحماة الاتحاد الوصيف ب 46 نقطة فى واحدة من اهم واقوى مباريات المرحلة حيث يظهر الضيف طامعا بالفوز بالنقاط الثلاث وهى ربما تكون اهم واصعب ثلاث نقاط لهم للمنافسة على الصدارة وان كان هذا الامر بات صعب المنال الا ان تجاهله غير مقبول على اعتبار ان الطليعة الذى يلعب على ارضه وبين جمهوره فريق كبير ويمتلك نصيبا وافرا من الخبرة كما ان فوز وتعثر المنافس من شانه ان يحسن موقعه على اللائحة.. ذهابا فاز الاتحاد 2-صفر.

الشرطة×الوحدة

مباراة الشرطة والوحدة تعد قاسية فى توقيتها على الفريقين اللذين لم يقدما ما هو مطلوب منهما فى هذا الدورى وخاصة الشرطة الذى ينازع من اجل البقاء فى دورى الاضواء والفرصة مازالت قائمة على الرغم من ضالتها الا انها تعتمد فى المقام الاول والاخير على نتيجة لقاء الفريقين السبت على اعتبار ان تمكن من الفوز سيحيى القليل من اماله الصعبة ويبدا فى التفكير فيما تبقى من جولات مع وجود امكانية للخروج من الموقف الصعب اما ان خسر فسيستعد لحزم حقائبه من اجل المغادرة اما الوحدة الذى ابتعد عن مواقع الخطر ويحتل المرتبة التاسعة ب 25 نقطة فسيسعى لدخول دائرة الامان اكثر ورد الدين ويبقى التعادل النتيجة التى لاتسمن ولا تغني من جوع لكلا الفريقين.. ذهابا فاز الشرطة 1-صفر.

تشرين×النواعير

ما كتبناه عن المباراة السابقة يصلح للقاء تشرين والنواعير حيث سيحاول الفريقان ان يحسنا مواقعهما عندما يلتقيان على ملعب الباسل باللاذقية فى لقاء يسعى فيه الطرفان الى هدف واحد عنوانه الفوز والاقتراب من منتصف القائمة بالنسبة لتشرين والهروب من شبح الهبوط بالنسبة للنواعير وهذا يعنى ان ايا منهما ان فقد نقطة سيدفع ثمنها غاليا ذهابا فاز النواعير 2-صفر.

الحرية×جبلة

وتختتم مباريات المرحلة فى ملعب الحمدانية بحلب بلقاء الحرية الاخير ب11 نقطة مع جبلة العاشر ب23 نقطة وقد تكون مهمة جبلة سهلة فى هذه الجولة لان المستضيف قد لايهتم بطبيعة اللقاء بعد ان تاكد هبوطه رسميا وتعنى له مبارياته المقبلة اسقاطا للواجب ..ذهابا فاز جبلة 3-صفر.