التصنيفات
تحقيقات

البريطانييون لا يميزون بي الخيالي و الواقعي

انتقدت صحيفة ” ديلي ميل” البريطانية استطلاع للرأي أجري لاختبار المعلومات العامة لدى البريطانيين ورأت أنه عكس ” جهلاً فاضحاً بالتاريخ الانجليزي

 وأظهر الاستطلاع، الذي أجري في بريطانيا لصالح محطة التلفزيون "يو كي تي في" وشمل 3000 شخص، أن 47% من البريطانيين يعتقدون أن الملك ريتشارد قلب الأسد الذي حكم في القرن الثاني عشر شخصية أسطورية.

ورأى 23% أن رئيس الوزراء البريطاني خلال الحرب العالمية الثانية ونستون تشرشل شخصية خيالية ورأى 3% من الذين شاركوا بالاستطلاع أن الروائي البريطاني الشهير تشارلز ديكنز شخصية خيالية أيضاً.

وضمت لائحة الشخصيات الخيالية في اعتقاد البريطانيين الزعيم الهندي غاندي وكليوباترا ودوق ولنغتون الذي قاتل في معركة واترلو والممرضة فلورانس نايتينغل، وفقاً لصحيفة "الشرق الأوسط".

وأوضحوا أن هذه الشخصيات ألفها كتاب سينمائيون لتكون مادة لأفلامهم السينمائية الشهيرة.

ومن جهة أخرى أكد بعض المشاركين أن شخصية شرلوك هولمز وروبن هود والفرسان الثلاثة هي شخصيات حقيقية.

وبين الاستطلاع أن البريطانيين تحت سن الـ20 عاماً يعانون من نقص في المعلومات التاريخية الأساسية.

وقال المؤرخ كوريلي بارنيت أن الاستطلاع يدل على عدم تقدير البريطانيين لإنجازات الشخصيات التاريخية، وأن اهتمامهم بالشخصيات الخيالية غلب على الاهتمام بالشخصيات التاريخية.