أخبار البلد

الحملة الشبابية لتخفيض أجور الموبايل : تخفيض – توفير – عدالة

يبدو أن البريد الإلكتروني قد دخل جدياً على خط الحشد الجماهيري في سورية لتسجيل مواقف شعبية رافضة لبعض الممارسات المتعلقة بأمور المعيشة، ويبدو أيضاً أن ما لم تجرؤ الحكومة السورية على قوله أو حتى التلميح فيه
لشركات الخلوي المسيطرة على سوق الاتصالات النقالة في سورية، تصدت له مجموعات شبابية من الشارع السوري الذي يقول أنه يدفع شهرياً لتلك الشركات نسبة كبيرة من دخله.
التحرك السوري ‘إلكترونياً’ انطلق بصبغة اقتصادية بحتة تدفعه جيوب أثقلتها فواتير الخلوي التي لا ترحم حسب هؤلاء الشباب، حيث تلقى وتناقلَ آلاف المواطنين السوريين من مختلف الشرائح العمرية والمهنية رسالة إلكترونية عنوانها ‘1 تموز موعدنا’ تدعو الجميع للانضمام إلى ‘حملة’ تخفيض الموبايل في سورية، وتقول الرسالة: ‘كونها المرة الأولى التي نقف فيهاً جميعا ونقول بصوت واحد لا للاستغلال.
نريد المعاملة أسوة بدول الجوار. والابتعاد عن الاحتكار, وتقسيم الثانية. شعار حملتنا "التخفيض , التوفير , العدالة". فتخفيض الفواتير سوف يساعدنا على التوفير .. والأهم من ذلك تحقيق العدالة. فنحن لا نهدف الى الاساءة الى أحد .. ولكن ما نهدف اليه هو التعبير عن مطلبنا بطريقة حضارية وواعية . لإيصال صوتنا الى أصحاب القرار. اذا أردت أن تكون مشاركاً في الحملة ونبضاً لها شارك بوضع بصمتك معنا.
1 تموز القادم موعدنا قاطعوا الموبايل بإغلاقه ساعتين على الأقل أو أكثر !! ( بين 12.00 و 2.00 ظهراً)

‫3 تعليقات

  1. أنا من مجموعة حملة سكر موبايلك جديدة.. يللي تم نشرها من فترة بهالموقع..عللا الرابط هاد
    (http://news.syriarose.com/news/8476.html)

    وياريت الكل يشارك بهالحملة لانو بالفعل الأرقام الخيالية يللي عم يدفعها مستخدم الموبايل مو معقولة.. وما فيك تناقش او تجادل حدا بالشركات.. يعني نام عسكري ( نفذ ثم اعترض)
    يعني ما فيك تساوي شي لحتى تدفع الفاتورة يللي ما بتعرف من وين جاييك الكف فيها من اليمين ولا من اليسار,!!!! اي انا بعرف !!!!
    لأ ولما تتأخر بالدفع بيجاكروك اكتر .. بيقطعولك الخط وبتصير بس بتستقبل قال مشان ما تنقطع عن العالم قال يعني.. وبعدين بيقطعوا عنك الاستقبال اي تقول مي مو هيك..
    وبالآخر بيبعتولك ظرف مختوم وعليه انذار ازا ما دفعت بحولوك للقضاء.. اي انو قضاء هاد يللي بخلي هي الشركات تنهب المواطن ….

    ما حدا يقللي انو ما لي مضطر انو استخدم الموبايل واحكي هالحكي هاد.. لأ يا سيدي الموبايل صار من الضروريات .. والكل بيوافق على هالشي وما رح طول بالشرح لانو مو موضوعنا هاد هلأ..

    المهم ياريت الادارة تنشر الخبر بسرعة لانو بدي اكر عدد من الناس يشوفوه ويتفاعلوا معنا..

  2. من الجدير بالاهتمام ان نشاهد او نسمع اخير عن مثل هذه التحركات لان الحقيقة انه وبالنسبة الى دخل دول الجوار فاننا الاعلى تكلفة لان الاحتكار الذي لايرحم من شركة الجوال الوحيدة في سوريا والتي تمنع اي منافسة لها من الخارج تتحكم كما تشاء وبمن تشاء الى ان صارت سياسة المس كول هي الغاية من الجوال الى كل القراء شركة الاتصالات السورية الوحيدة دونا عن كل شركات العالم لا تتعاون ابدا مع اي شركة من الدو ل المجاورة بمناسبة او بدون حتى ان سعر الدقيقة من السعودية المجاورة لسورية اغلى منها الى الباكستان او الفلبين او الهند التي تبعد الاف الكيلومترات