مقالات وآراء

القبض على طالبتين شاذتين في جامعة خاصة في دولة عربية

في جولتي الاخيرة خارج سوريا وعندما زرت دولة عربية كنت انوي التحدث عنها عند عودتي ولكن لا استطيع ذكر اسمها الان لانني مضطرا لذكر واقعة حدثت باحدى جامعات تلك الدولة العربية وحرصا على سمعة تلك الجامعة الخاصة لن اذكر اسم الدولة .

في الحقيقة واثناء جولتي في تلك الدولة ولقاءي بعض الاصدقاء هناك اخبرني صديق لي خبرا وحسب قول الصديق ان الخبر يفيد مرصد هادي وصالح للنشر به لذلك اخبرني به رغم سرية الموضوع .

وفحوى الخبر هو انه قبض علىطالبتين شاذتين بتصرف لااخلاقي في جامعة خاصة في تلك الدولة وفي العاصمة وعندما سالت الصديق عن الخبر ومصدره ومدى مصداقيته قال لي :انا لااستطيع تزويدك بالتفاصيل ولكن ساجعلك تقابل دكتور جامعة يعمل ويحاضر في تلك الجامعة وصديق الدكتور هو الذي اكتشف الواقعة في تلك الجامعة .

وعندما سالت عن صديق الدكتور للقاء به علمنا انه مسافر الى لندن في مؤتمر خارجي فما كان منا الا الذهاب الى الدكتور لانه يعلم تفاصيل الحادثة .

وبالفعل كلن اللقاء واثناء الحديث معه اكد لي صحة الخبر وقال ايضا وبشكل ملخص نيابة عن صديقه الدكتور المسافر الى لندن المكتشف للحادثة بان الواقعة جرت منذ اسبوعين وقال ايضا :

ان الجامعة الخاصة هي بتمويل مشترك بين الولايات المتحدة الامريكية وتلك الدولة العربية حتى انها تعرف بالجامعة الامريكية ورئيس تلك الجامعة هو رجل امريكي لكنه يتكلم باللغة العربية جيدا والطلاب التي يدرسون بها تشمل طلاب تلك الدولة وعرب واجانب ايضا .

وفي ليلة من الليالي حيث كان الدكتور الصديق للدكتور الذي يتحدث معنا وعند انتهاءه من الدوام واثناء خروجه من مكتبه في الساعة الخامسة واثناءمروره ببهو القسم العملي في الجامعة (هذا البهو يشمل المخابر والاماكن التي تجرىبها المحاضرات العملية والتجارب المخبرية للفروع العلمية كالكيمياء والفيزياءوغيرها وهذا البهو يكون خاليا من الطلاب في مثل تلك الساعة لان التجارب العملية تجري في تلك الجامعة صباحا فقط) .

واثناء المرور به سمع صوت غريب من احدى غرف المخابر قتوقف قليلا واخذ يستمع جيدا قتيقن بانه هناك صوت غريب من احدى غرف المخابر فاقترب اكثر من الغرفة التي يخرج منها الصوت والذي كان عبارة عن (انين وضحك بان واحد) والغريب انه عندمافتح الدكتور الباب لم يكن مقفلا بل فتح معه وعندها وجد الدكتور طالبتين من طلاب الجامعة في وضع غير اخلاقي .
ويتابع الدكتور الذي يتحدث معنا كلامه قائلا:

فما كان من صديقي الدكتور الاانه مسك بالفتاتين ولم يترك لهما فرصة الهرب واخذهما الى وكيل الجامعة الذي كان موجودا لان العميد لم يكن موجود عندها واتصل بي(اي الدكتور الذي نتحدث معه) واتينا الى غرفة الوكيل وانتظرنا مجيء العميد الذي اتصلنا به وانتظرنا مجيئ رئيس الجامعة الامريكي اذي اتى ايضا واخبرناه بالحادثة.
عندها جعل رئيس الجامعة الموضوع عاديا ولكن بضغط من مجلس التأديب الذي كان حاضرا رغم معارضة رئيس الجامعة لاستدعاء مجلس التأديب وبعد حديث طويل قرر الرئيس فصل الطالبتين من الكلية التي يدرسون بها بعد اعترافهما بالشذوذ اللاخلاقي وممارسة تلك الافعال .

وتابع الدكتور قوله :

بان الطالبتين تدرسان ادب فرنسي سنة ثانية وان كليتهما بعيدة عن كلية مكان الواقعة اي كلية العلوم والصيدلة ولكنهما جاءتا كمجرد زيارة واعترفتا كلتا الطالبتين بانهما هذه اول مرة يقومان بمثل هذا التصرف في الجامعة وذلك عندماوجدا ان مشرف الخبر نسي ان يقفل باب المخبر ولكن كانتا تقومان بهذا التصرف في منزلهما .

علما ان كلتا الطالبتين من تلك الدولة العربية .

لكن الغريب في الموضوع وحسب قول الدكتور :

ان رئيس الجامعة لم يتصل بالشرطة ولا حتى بالاخلاقية وطلب التكتم عى الخبر من اجل سمعة الجامعة وفعلا مضى اسبوعين لا احد يعلم بهذه الحادثة لذلك لم تاخذ ابعادا كبيرة والا لو كشف الموضوع لكان هناك حديث كبير عنها في الاعلام
ولكن الغريب اكثر وحسب معلومات الدكتور المتحدث معنا انه وجد كلتا الطالبتين يداومان في كلية الادب الفرنسي بعد اسبوع تماما وبعده بيوم واحد وجد احدى الطالبتين في سيارة رئيس الجامعة الامريكي .

رغم فظاعة الحادثة ورغم التعتيم الصحفي عليها ها هو مرصدهادي يكون اول وسيلة اعلامية ينشر هذه القصة الغريبة ومرصد هادي هو الوحيد الذي حصل علىكل هذه المعلومات رغم تساؤلنا عن العلاقة التي تربط احدي الفتاتين برئيس الجامعة ولكننا فضلنا عدم الخوض بالتفاصيل وفقط ذكر الحادثة التي عتم عليها

علما ان الدكتور الذي نتحدث معه وصديقه قدما استقالتهما من تلك الجامعة التي توصف بالجامعات الكبيرة وفضلا عدم الحديث عن الواقعة .

لكن لا بد من القول..هل التصرفات اللااخلاقية وصلت الى الجامعات وحتى الجامعات الخاصة والى درجة التعتيم على تلك التصرفات المشينة .

سؤال لابد من طرحه في هذا الوقت .
ولابد من القول ايضا وفي كل مرة بان :

مرصد هادي موجود في كل زمان وفي كل مكان

‫2 تعليقات

  1. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:(إنم مما أدرك الناس من كلام النبوة الأولى إذا لم تستح فاصنع ماشئت )إضافة إلى قول الشاعر : إنما الأمم الأخلاق مابقيت فإن هموا ذهبت أخلاقهم ذهبوا

  2. السلام عليكم ورحمة الله وبركاتهاولا اهنئكم على هذا الموقع وعلى ما تقدموه من مواضيع ولك الشكر سيد هادي لأول مره اتعرف على المنتديات السوريه وبالصدفة تعرفت على موقعكم وشدني ما وجدت به من مواضيع محترمه بعيده عن الكذب والنفاق والهستريا الموجوده في اغلب المنتديات .. نعم يحصل أكثر من هذا بين البنات وحتى في المدارس الابتدائيه نحن في الخليج نجد ونرى ونسمع مالا ترونه انتم ولسان حالنا يقول .. والله خير حافظأ وهو أرحم الراحمين” دائما نعلم انفسنا واولادنا بقول بسم الله توكلنا على الله ولا حول ولا قوة إلا بالله” أستوعكم الله الذي لا تضيع ودائعه

  3. شكراعلى هذه الموضيع المهمالكن ليس لدي تعليق على هذا سوى حسبناالله ونعم الوكيل واستغفرالله العظيم شكرا استاذهادي على هذه الجهود المبذوله