التصنيفات
ثقافة وفن

لأول مرة.. خوليو إيغليزياس يغني في سورية

يحيي الفنان العالمي خوليو إيغليزياس حفلاً فنياً لأول مرة في سورية في العاشر من شهر تموز القادم على مدرج بصرى الأثري بمناسبة احتفالية دمشق عاصمة للثقافة العربية 2008.
وسيقدم المغني الإسباني خوليو خلال الحفل الذي يستمر لمدة ساعتين مجموعة من أغانيه المنوعة القديمة والحديثة.

وحسب شركة نينار المنظمة للحفل فقد تم اختيار مدرج بصرى لكونه من أكبر المدرجات في العالم ويتسع لثلاثة الاف شخص احتفاء بدمشق عاصمة الثقافة العربية إضافة إلى أن خوليو يفضل الغناء في مثل هذه الأماكن الأثرية.

وتأتي زيارة خوليو لسورية ضمن جولة في عدد من دول العالم حيث زار تركيا وبوخارست والجبل الأسود وسيقيم حفلات في عدد من الدول الأخرى. وأشارت الشركة المنظمة إلى أن أسعار البطاقات تتراوح بين خمسة الاف وعشرة الاف ليرة سورية وستتولى الشركة النقل المجاني من أرض المعرض القديم بدمشق.

خوليو إيغليزياس فنان عالمي رومانسي من أصل إسباني معروف من قبل العالمين العربي والغربي، ولد سنة 1943 في مدريد، درس القانون وحلم بأن يصبح حارس مرمى ريال مدريد الإسباني، أهداه والده غيتاراً قديماً كي يستطيع من خلال العزف عليه لتحريك أصابعه بعد حادث سير أقعده في المشفى ورويداً رويداً أصبح خوليو المغني الأكثر شهرة في إسبانيا وأمريكا اللاتينية على الإطلاق وحطم الرقم القياسي في عدد الجوائز التي منحت لأي مغنٍ لاتيني.

أصدر خوليو أكثر من سبعين ألبوماً وحصل على أكثر من 2600 أسطوانة بين بلاتينية وذهبية كما حصل على جائزة التسجيل الماسي في كتاب غينيس للأرقام القياسية.

يذكر أن خوليو هو والد المغني الشاب أنريكي إنغليزياس الذي أحيا حفلاً مميزاً في دمشق الصيف الماضي.