أخبار البلد

افتتاح الدورة الرابعة للمعرض التخصصي لتكنولوجيا الطباعة

افتتحت مساء أمس على أرض مدينة المعارض والأسواق الدولية الدورة الرابعة للمعرض الدولي التخصصي في التكنولوجيا الطباعية ومستلزماتها بمشاركة 45شركة محلية وعربية وأجنبية .
ويضم المعرض معدات الطباعة والتجليد والزنكوغراف والتغليف وسلندرات ماكينات الطباعة وسلندرات سيليكون حراري وبولي ريثان وسلندرات الديكور ومحابر الكروم والفلكسو المطلية بالكروم وتقنيات حديثة في مجال الطي واللصق واعمال التشطيب لدور الطباعة والنشر تقنيات حديثة في مجال الطباعة إضافة إلى تقنيات ليزرية متطورة في تصميم وصناعة القوالب الطباعية .

وقال خالد سلوطة معاون وزير الاقتصاد والتجارة في تصريح لسانا ان مثل هذه المعارض تساعد على تطوير وتنشيط هذه الصناعة لافتا إلى أن أي مهنة لا يمكن أن تتطور إذا ظلت منغلقة على نفسها لهذا نلاحظ انتشار المعارض المتخصصة خلال السنوات الماضية لأهميتها في تحفيز وتطوير الصناعة عبر التعرف على كل جديد في عالم الصناعة وتمكن الصناعيين من اختيار مستلزماتهم وهم في بلدهم.

وتمنى سلوطة أن يستفيد الصناعيون من المعرض من خلال استغلال الفرص المتاحة لهم ولاسيما أن بعض الشركات تعرض آلات مستعملة بعد أن سمحت الوزارة باستيراد مثل هذه الآلات على أن تكون مدة الصنع محدودة بخمس سنوات من أجل مساعدة بعض الورشات التي لاتستطيع اقتناء آلات جديدة .

من جهته أوضح محمد حمودالمدير العامة للمؤسسة العامة للمعارض والأسواق الدولية في تصريح مماثل أن هذا المعرض يعد من المعارض الحرفية إلى حد كبير مشيرا إلى أن المعرض استطاع المحافظة على دوريته خلال السنوات الماضية واستطاع استقطاب شركات عالمية متوقعا زيادة عدد الشركات خلال الدورة الخامسة.

بدوره أوضح لؤي العنبري مدير عام شركة الشوق للمعارض والتجارة أنه تم بذل جهود كبيرة لاستقطاب شركات أجنبية وخاصة بعد السماح باستيراد آلات مستعملة ما جعل المنافسة أوسع وفتح المجال أمام الشركات بعرض آلات جديدة ومستعملة وخاصة انه يوجد في سورية أكثر من شركة تصنع مكنات طباعة على مستوى عال .

ويبلغ عدد المعارض المتخصصة التي تقام على أرض مدينة المعارض 68معرضا .