مقالات وآراء

مرصد هادي يكرم و يلقي كلمة في المغرب

انني لست في صدد التحدث عن موضوع التكريم او المحاضرة في المغرب وانما التحدث في موضوع اخرمهم جدا وهو دور الصحافة الالكترونية في توعية الشباب العربي
في الحقيقة لدي صديقة صحفية في المغرب ورغم انها تزيدني بالعمر كثيرا وهي سيدة سورية محترمة الا انني ما زلت اصفها بالصديقة كما تصفني بالصديق ولاصدقائي بانهم اصدقاؤها .

كانت السيدة مريم الصحفية السورية المحترمة منذ فترة في سوريا واثناء حديثي معها في اللقاء الذي جمعني معها ومن كلمة الى كلمة اعلمتني انها وبما انها رئسة تحرير لمجلة طلابية في المغرب وبما ان المجلة في كل عام تقيم حفلا او مؤتمرا بعيدها السنوي حيث تكرم صحفيين شباب ساهموا في نشر مقالات تعنى بالشباب فقد دعوتني الى هذا المؤتمر بعد ان رات زاوية مرصد هادي التي اثنت عليها .

وفي الحقيقة اعتبرت الدعوى عادية اسوة بالدعوات الاخرى التي اتتني وقد وعدتها بتلبية الدعوة وبعد فترة فوجئت بدعوى الى حضور المؤتمر كمكرم وذلك في اليوم 28 شباط وفي الحقيقة ايضا فرحت واعتبرت انه شيئ عادي من سيدة محترمة كالسيدة مريم .

وعندما ذهبت الى المغرب في زيارة قصيرة مدتها يومين واثناء المؤتمر فوجئت بعدد الطلبة المغاربة الذين يحضرون المؤتمر وقد فرحت كثيرا وقدمت السيدة مريم المؤتمر بكلمة صغيرة وكرمت الانسة انيسةرئيسة نشرة اسبوعية ليبية تعنى بامور الشباب ومن ثم اتى تكريمي واعطت الىكل منا وسام الصحفي اشاب والقى كل منا كلمة حول عمله.

القت الانسة انيسة التي عمرها 22 سنة وهي طالبة في السنة الرابعة كلية الصحافة كلمة عن نشرتها التي عمرها لا يتجاوز شهرونصف وهي مازالت في عددها السادس ولكنها تلقى اقبالا مهما والقيت كلمة عن زاوية مرصد هادي الشبابي الاكتروني التي عمرها شهرين وعدة ايام .

ومن ثم اتى تبادل الاسئلةبيننا وبين الطلبة وكان حوارا رائعا وقد فوجئت بطالب وطالبة قدقراوا مقالين من مرصد هادي وفوجئت بطلاب قراوا مقالات فنية وسياسية لي في مواقع اخرى وقد التقيت ايضا باصدقاء سوريين كانوا اصدقائي في سوريا اثناء دراستي الجامعية وقد سعدت بهذا اللقاء .

وعدت الى سوريا وفي اليوم الثاني وصلتني 24 رسالة من 24 طالب مغربي قراوا موقع زهرة سوريا وزاوية مرصد هادي واثنوا عليهاوارسلوا لي العديد من القصص لنشرها وقريبا سانشر احداها نظرا لاهميتها ولكن بعد هذاكله انتبهت الى موضوع مهم وهو فحوى مقالي اليوم .

اعلم ان هناك صراع بين الصحافة الورقية والصحافة الالكترونية وهذا الصراع اصبح واضحا الان بين الصحفيين وبما انني اعمل في كلتا الوسيلتين الاعلاميتين اي الورقية والاكترونية كنت حياديا في هذا الموضوع نظرا لاهمية كلتا الوسيلتين في ايصال الفكرة وخاصة في مسالة الدفاع عن قضية الشباب ولكنني الان وبعد سفري الى المغرب اصبحت منحازا الى الصحافة االكترونية .

اعلم انه اعتراف كبير ولكنني فكرت لوكانت زاوية المرصد عبارةعن مجلة سورية وبانتاجي الخاص المحدود هل كانت ستصل الى المغرب .رغم انني تلقيتفي مقالاتي السابقة اكثرمن رد من دول الخليج العربي وحتى من تونس .

في الحقيقة ان الصحافة الالكترونية اصبحت الان هي الوسيلة الاعلامية السريعة في النشر والوصول الى القارئ وهذا باعتراف شخصي بعدان عملت بكل الوسائل الاعلامية ولاحظت ايضا ان مسؤولية الصحافة الالكترونية هي بذات الوقت اخطر من الصحافةالالكترونية وخاصةبعد اجتياح الحضارة التكنلوجية عقول شبابنا وبعد استخدام شبابنا هذه الوسيلة لاشياء خطيرة تسيء لثقافتهم ولسلوكهم ولعاداتهم وتقاليدهم التي تربوا عليها.

لذا لا بد من توظيف هذ الوسيلة المهمة في توعية الشباب العربي كله والان هذه خطتي الجديدة في المرصد حيث بعد سفر المغرب احسست ان الذي اكتبه ليس الى الشباب السوري فقط وانما الى الشباب العربي من المحيط الى الخليج وهذه مسؤولية كبيرة علما انني نشرت مقالين عن حادثتين في دولتين عربيتين ولكن لا بد من الخوض اكثر في تفاصيل حياة الشباب العربي اينما وجد .

وقد اعمل على ذلك الان رغم انني اتابع بموضوع قد بدات به قبل سفري وهو موضوع مهم ايضا يخص الطلبة السوريين وقد انتهيت منه وسينشر في الاسبوع القادم .

ولا بد من القول اخيرا ان مرصد هادي سيكون معكم في كل زمان وفي كل مكان من الحيط الى الخليج وقريبا في المغترب ان شاء الله .

مشرف المرصد

هادي قاسم

Email:hadikassem6@gmail.com

hadi
-kassem@hotmail.com

‫2 تعليقات

  1. السيد هادي قاسم ان اهمة الصحافة الاكلترونيةبانها واسعة الانتشار وحين تكون تتكلم بمعاناتنا تصبح اهم بالنسبة لنا على الاقل وكمغترب اقول لك بصدق هي متنفسنا بالغربة وخاصة حين يكون على رأسها اشخاص مثلك يقدرون قيمة الكلمةويدركون ما على كاهلهم من مسئوليات وشكرا