مقالات وآراء

صديقة تنشر صور عارية كاذبة لصديقتها على الانترنيت

وصل الى بريد مرصد هادي رسالة من فتاة عربية مندولة عربية لا نريد ذكر اسمها تتضمن رسالتها حادثة قاسية وقعت معها منذ شهرين وبعد انتهاء ملابسات تلك الحادثة احبت ان ترسل الى مرصد هادي
فحوى تلك القصة ليس من اجل ان تكون مادة دسمة للنشر او للقراءة وانما لتكون عبرة ونصيحة مهمة للكثير من الفتيات ليكونن حذرين جدا من صدياتهن وان ينتبهن جيدافي التعامل معهن ..

قصة الفتاة العربية التي سنقصها بشكل مختصر حدثت منذ شهرين حيث وصل الى بريد الفتاة العربية رسالة من قبل ابنة عمها تقول فيها :ادخلي الى هذا الموقع وشاهدي تلك الصور فدخلت الفتاة العربية الموقع فوجدته موقع عربي ومن بين زواياه موقع اباحي جنسي عربي وفيه مجموعة من الصور ومن بين تلك الصور(صور الفتاة العربية ) وهي عارية

فوجئت الفتاة العربية من تلك الصور والتي عرفت انها مزورة وملفقة وبانها منسقة عبر الكمبيوتر ومحرفة بشكل جيد بحيث لا يوجد سوى راس ووجه الفتاة العربية مع تنسيق كامل لجسد امراة اخرى عارية ..

واتصلت بابنة عمها وقررت ملاحقة الموضوع وملاحقة الفاعل

فاتصلت بمحامي خاص ورفعت دعوى على من ارسل تلك الصور وبعد تحقيق طويل(وهنا لسنا بصدد ذكر التفاصيل)

تبينان الفاعل لتلك الجريمة الاخلاقية هي صديقة(الفتاة العربية ) المفضلة اي التي بمثابة اختها…

صديقتها هي التي نشرت صورها العاريةالكاذبة علىالانترنيت

ولكن لماذا وما هو السبب وما هو الشيئ الذي دفعها لفعل ذلك ؟

ضمن رسالة الفتاة العربية الطويلة الى مرصدنا :شرحت بان صديقتها تعاني من عقدة نفسية وهي الغيرة من الفتاة العربية نظرا لان الفتاة العربية محبوبة من صديقاتها وتعتبر من الاوائل في الجامعة ولانها محبوبة من قبل الكثير من شباب الجامعة اضافة الى ان الفتاة العربية من عائلة غنية ومرموقةفي تلك الدولةاما صديقتها فهي فقيرة .

وقالت الفتاة العربيةفي رسالتها الى مرصد هادي :

بانها لم تكن تعلم بذلك اثناء مرافقتها لصديقتها ولكن صديقتها اعترفت بذلك للمحامي وللشرطة وبانها اي الصديقة تغار كثيرا منها لذلك قررت مرافقتها في الجامعة والتودد منها واخذ صورها ونشرصوركاذبة لها وهي عارية لاساءتها اخلاقيا ..

وقالت الفتاة العربية بانها اصيبت بصدمة كبيرة عندما علمت ان صديقتهاهي السبب وراء ذلك التصرف الشنيع واخذت تفكر بالموضوع كثيرا لمدة اسبوع وبالخيانة التي حدثت من قبل صديقتها حيث جلست الفتاة العربية في المنزل اسبوع كامل لا تتحدث مع احدبسبب صدمتها الكبيرة الا ان خرجت من الصدمة وقررت ان ترسل الى مرصد هادي بعد ان وجدته يهتم بقضايا الشباب العربي وطلبت من مرصد هادي نشر تلك القصة مع عدم ذكر الاسم او الاحرف الاولى منها ..

وها نحن ننشر الخبر ولكن بدورنا لا بد من قول كلمة صغيرة :

اية صديقة تكون بمثابة الاخت تفعل بصديقتها هذا التصرف اللااخلاقي

وهل اصبحنا في زمن (الاصدقاء الخونة ) الىدرجة ان نسيئ الى سمعة اصدقاءنا الاخلاقية .

ولماذا لا يكون شبابنا منتبهين وحذرين في انتقاء اصدقائهم ؟؟

‫6 تعليقات

  1. كل شي بصير بها الزمان بس محدا بيتعلم غير من كيسوا وممكن تكون لحظة ضعف من االبنت الي نشرت الصورة والشيطان أقوي

  2. بدي قلى لهل المضلومي خانوك احبابك ما حاسب حسابك وكمان اذا الاخ ميغدر بخيو تجربي شخصيي عادي اذا الاصدقاء عملو هيك