سياسية

برلماني إسرائيلي “يحمل” المثليين مسؤولية الزلازل

حمل نائب برلماني الكنيست الإسرائيلي مسؤولية الهزات الأرضية التي ضربت إسرائيل في الآونة الأخيرة، وذلك لتسامحه مع المثليين جنسيا.
وقال شلومو بنعزري، المنتمي إلى حزب شاس الديني، إن الهزة وقعت بسبب ما صدر من قوانين "تبيح عمل قوم لوط".

وكان البرلماني يتحدث خلال جلسة خصصت لبحث استعداد السلطات الإسرائيلية لمواجهة الزلازل.

ودعا بنعزري خلال هذه الجلسة زملاءه البرلمانين إلى التوقف عن إصدار قوانين تشجع على المثلية الجنسية "التي تتسبب في الزلازل".

وقد صدرت بإسرائيل عدة قوانين تحمي حقوق المثليين جنسيا، منذ عام 1988، من قبيل حقوق التوارث وحق الاعتراف بالزواج المثلي إذا عُقد خارج إسرائيل.

وفي الأسبوع الماضي سمحت وزارة العدل الإسرائيلية للمثليين بتبني الأطفال.

يُذكر أن المنطقة شهدت هزتين أرضيتين خلال الأسبوع الماضي، واربعا في أواخر السنة الماضية.