سياسية

الرئيس الصينى يبدأ زيارة إلي الولايات المتحدة

غادر الرئيس الصينى هو جين تاو بكين اليوم / الثلاثاء متوجها الى الولايات المتحدة فى زيارة دوله تمتد حتى الجمعه القادم تلبية لدعوة من الرئيس الأمريكى باراك أوباما.
وتعد هذه الزيارة هى الأولى فى مستهل العقد الثانى من القرن الحادى والعشرين ، وتهدف الى تعزيز وتنمية العلاقات الصينية الأمريكية بصورة إيجابية تعاونية شامله خلال الحقبة الجديدة، ووصفها الجانبان بأنها محطة فارقه فى مسيرة علاقة البلدين منذ إقامة روابطهما الدبلوماسية عام 1979 .

وذكر بيان للخارجية الصينية أنه بتضافر جهود الجانبين، ستعزز الزيارة على نحو فعال التعاون العملى بين البلدين، وستدعم التفاهم والصداقة المتبادلين بين الشعبين ، وسيكون لها تأثير ايجابى كبير على حماية السلام والاستقرار على الصعيد العالمى، وستدفع التنمية المشتركة.. مشددا على أن العلاقات بين الصين والولايات المتحدة تتمتع بأهمية حيوية للجانبين وللعالم قاطبة.

وأضاف البيان "إنه من أجل الحفاظ على مضى العلاقات بين البلدين على مسار تنمية مستقرة وصحية وسلسة ، يحتاج الجانبان إلى بناء علاقاتهما على أساس الاحترام المتبادل، والثقة المتبادلة، والمساواة، والمنفعة المشتركه ..ولتحقيق هذه الغاية يحتاج الجانبان إلى إحترام المصالح الجوهرية والمخاوف الرئيسية للآخر وتناول الخلافات والقضايا الحساسة بصورة ملائمة وتعزيز الثقة الاستراتيجية المتبادلة وزيادتها باستمرار وتدعيم المصالح المشتركة وتوسيعها".

مقالات ذات صلة