ثقافة وفن

عرض للأزياء السورية والعربية والأجنبية في دمشق

بالتعاون مع النادي الدبلوماسي أقامت مؤسسة مورد عرضاً للأزياء في قاعة ليفانت بفندق فورسيزنز بدمشق شاركت فيه 18 دولة عربية وأجنبية وعدد من دور الأزياء المحلية والعالمية
بدأ الحفل بفقرات من الرقص الشعبي لفرقة جلنار على أنغام الأغاني الفولكلورية السورية ثم بدأت عروض الأزياء الشعبية من ثماني عشرة دولة هي: أرمينيا ومصر وبلغاريا والبحرين واليابان والكويت ورومانيا والمغرب وروسيا وعمان واندونيسيا والامارات والسودان واليمن وليبيا وتونس والهند وسورية. ‏ وقدم مصممو الازياء السوريون من دمشق وحلب واللاذقية اخر تصاميمهم لفساتين السهرة وفساتين العرائس التي نالت اعجاب الحضور.

وقالت السيدة ياسمينة الأزهري رئيسة مؤسسة مورد في كلمة لها ان الهدف من هذا الحفل هو دعم الجمعيات الخيرية والمساعدة في تحسين مستوى معيشة المرأة لدفع عجلة التقدم الاقتصادي في سورية. ‏

وأوضحت  ان المؤسسة تدعم العضوات المميزات اللواتي يتمتعن بنشاط فعال.. وهدفنا في النهاية تقوية السيدات من الناحية الاقتصادية. ‏

ونوهت بالجهود التي قامت بها احدى عضوات مورد السيدة مها بعلبكي التي نظمت فعاليات المؤسسة لهذا العام (سوق خيري ومعرض فني وعرض للأزياء) بالتعاون مع النادي الدبلوماسي الذي يضم زوجات السفراء والدبلوماسيين المعتمدين في سورية.. وقالت ان مها بعلبكي طلبت رعاية مورد ونحن فخورون بأن نرعى عملها وأفكارها الجميلة وقدرتها على التنظيم. ‏