سياسية

اتصالات أخيرة بين الفرقاء اللبنانيين قبل إعلان الفشل

في محاولة أخيرة لتفادي الفشل تجري برعاية قطرية اتصالات جانبية قبل ظهر الثلاثاء بين طرفي النزاع اللبناني قبل ساعات من موعد المؤتمر الصحافي لرئيس الوزراء وزير الخارجية القطري الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني
هذا ما اكده مصدر لبناني مشارك في مؤتمر الحوار اللبناني مشيراً أنه "تجري اتصالات جانبية ويتم التداول في افكار متعددة في محاولة للتوصل الى اتفاق" قبل موعد المؤتمر الصحافي لوزير الخارجية القطري، وكان مؤتمر الحوار اللبناني في الدوحة وصل إلى مأزق يوم الإثنين وغابت تقريبا اقتراحات الحلول، بعد إعلان المعارضة رفضها إرجاء البحث في قانون الانتخابات إلى ما بعد انتخاب رئيس الجمهورية التوافقي، في حين تدخل أمير قطر للمرة الثانية خلال يومين في محاولة لإنقاذ الحوار.

الخلاف الاساسي بين الطرفين تركز خلال الساعات الاخيرة على قانون الانتخابات وعلى طريقة تقسيم الدوائر خصوصا في بيروت، حيث كانت قطر تقدمت باقتراح مساء الاحد لارجاء البحث في قانون الانتخابات الى ما بعد انتخاب رئيس الجمهورية في بيروت على ان يتم الاتفاق في الدوحة على نسب توزيع الحصص بين المعارضة والاكثرية في حكومة الوحدة الوطنية ثم انتخاب رئيس الجمهورية، الا ان المعارضة اصدرت بيانا اكدت فيه تمسكها بضرورة التوصل الى اتفاق شامل حول قانون الانتخابات وتشكيلة حكومة الوحدة الوطنية قبل انتخاب رئيس الجمهورية، إلا أن مصدر قريب من المؤتمر افاد أن "اللجنة الوزارية العربية اجتمعت مع الطرفين كل على حدة، ونقلت أفكارا لتقريب وجهات النظر"، وتابع المصدر أن "الخيار بات بين التوصل إلى حل في آخر لحظة أو تعليق الحوار بسبب ارتباطات المسؤولين في قطر والمسؤولين العرب بمواعيد أخرى إبتداء من الثلاثاء".

من جانبه أعلن مصدر قطري أن رئيس الوزراء حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني سيعقد مؤتمرا صحفيا بعد ظهر يوم الثلاثاء، هو الأول من نوعه منذ بدء جولة الحوار بين الفرقاء اللبنانيين، وقال مصدر إعلامي رسمي قطري إن "رئيس وزراء قطر سيعقد مؤتمرا صحفيا حوالي الساعة الثانية من بعد ظهر يوم الثلاثاء"، لكنه لم يعط مزيد من التفاصيل، ومن المتوقع أن يعلن الشيخ حمد بن جاسم في مؤتمره الصحافي نتائج خمسة أيام من الحوار بين الفرقاء اللبنانيين في الدوحة بوساطة لجنة وزارية عربية ترأسها قطر. وسيكون المؤتمر الصحافي أول ظهور إعلامي للوسيط القطري منذ بدء الحوار اللبناني اللبناني يوم الجمعة الماضي.