سياسية

أسامة بن لادن يهدد الاتحاد الأوروبي بعقاب وخيم بسبب الرسوم المسيئة لرسول

ذكرت وكالة رويترز أن أسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة هدد الاتحاد الأوروبي بعقاب وخيم بعد إعادة نشر الرسوم المسيئة للنبي محمد والتي أثارت غضب المسلمين في أنحاء العالم.
وقال أسامة بن لادن في تسجيل صوتي بث على موقع شبكة "الإخلاص" على الانترنت تزامن مع ذكرى المولد النبوي الشريف أن الرسوم التي نشرتها صحيفة دانماركية وصحف أخرى في أوروبا جزء من "حملة صليبية" متورط فيها بابا الفاتيكان.

وأضاف قائلا: "نشركم لهذه الرسوم والتي جاءت في حملة صليبية جديدة وكان لبابا الفاتيكان باع طويل فيها تأكيد منكم على استمرار الحرب."

وتزامنت الرسالة التي أصدرتها مؤسسة السحاب الذراع الإعلامي للقاعدة مع الذكرى السنوية الخامسة لغزو العراق الذي قادته الولايات المتحدة.

والرسالة هي الأولى فيما يبدو لأسامة بن لادن منذ 29 نوفمبر تشرين الثاني عندما حث الدول الأوروبية على إنهاء المشاركة العسكرية مع القوات الأمريكية في الحرب في أفغانستان.

ويذكر أن 11 صحيفة دانماركية نشرت في 13 فبراير الماضي كاريكاتيرا يصور النبي محمد وهو يرتدي عمامة فيها قنبلة. وجاء ذلك ردا على محاولة اغتيال كورت ويسترغارد (73 عاما) أحد مؤلفي رسوم الكاريكاتير المسيئة للنبي التي نشرت في صحيفة (يولاندس بوستن) والتي أثارت موجة عارمة من الاحتجاجات في العالم الإسلامي.