التصنيفات
اقتصاديات

توتال.. مستمرة في عناق النفط السوري حتى عام 2021

أعلنت شركة توتال بأنه قد تم التوقيع على ثلاثة اتفاقيات نفط وغاز في سورية بما سيعزز من وجود مجموعة توتال في سورية لفترة طويلة الأمد .
الاتفاقية الأولى هي لتجديد عقد دير الزور، و الذي تمتلكه شركة توتال بالكامل، و الذي يتم تنفيذه بالشراكة مع الشركة السورية للنفط حيث يتم تشغيله من خلال شركة دير الزور للنفط (الشركة العاملة).

وقد تم تمديد هذا العقد لمدة عشر سنوات حتى عام 2021 كما و تُمكن هذه الاتفاقية من زيادة

وتعزيز الإنتاج في حقول الجفرا و القهار وعطالله.

تشمل الاتفاقية الثانية تعزيز وزيادة إنتاج الغاز و المكثفات من حقل الطابية وذلك لزيادة التوريد إلى السوق المحلي من معمل غاز دير الزور. و بالتالي فإن هذه الاتفاقية ستوسع من نشاطات شركة توتال في مجال صناعة الغاز في سورية.

وأخيراً، تم التوقيع على مذكرة تفاهم مع الشركة السورية للنفط و الشركة السورية للغاز وذلك لتأسيس شراكة استراتيجية تسمح بتطوير مشاريع مشتركة بين شركة توتال و الشركات السورية.

و قد أفاد السيد كريستوف دو مارجوري احد المدراء في الشركة :" يسعدني جداً بأنه تم التوقيع على هذه الاتفاقيات الثلاث و التي تمهد الطريق لزيادة التعاون بين شركة توتال وسورية كما و تدعم نشاطاتنا في القطر بالشراكة مع شركات النفط و الغاز الوطنية".

توتال في سورية:

باشرت شركة توتال أعمالها في سورية منذ عام 1988من خلال تشغيل امتياز دير الزور عبر شركة دير الزور للنفط، – شركة مشتركة 50 % توتال و 50% الشركة السورية للنفط – وقد بلغ إنتاج مجموعة توتال من إنتاج سورية 29,000 برميل نفط/يوم لعام 2007.