التصنيفات
سياسية

إنتخاب زعيم حزب الشعب آصف علي زرداري رئيسا جديدا لباكستان

إنتخب البرلمان الباكستاني يوم 6 سبتمبر/أيلول زعيم حزب الشعب آصف علي زرداري رئيسا جديدا للبلاد خلفا للرئيس المستقيل الجنرال برويز مشرّف. وأفاد مراسل قناة “روسيا اليوم” ان زرداري حصل على 281 صوتا.
يأتي هذا الإنتخاب في ظل أزمات أمنية وإقتصادية وسياسية تترنح تحتها البلاد. ويبدو أن زعيم حزب الشعب أصف زرداري الذي انتخب اليوم من بين 3 مرشحين، ستكون مواجهةُ الإرهاب والعلاقةُ مع واشنطن من ابرز التحديات التي تنتظره.

ومن الجدير بالذكر ان الإنتخاب تم بتصويت سري في البرلمان الباكستاني. وقد تنافس على منصب الرئاسة شركاء تحالفوا لإسقاط الرئيس برويز مشرف، وأختلفوا بعد ذلك، لينتهي بهم المطاف إلى طلاق سياسي بين قطبي الإئتلاف، حزب الشعب وحزب الرابطة الإسلامية جناح نواز شريف، ليعلن كل منهما مرشحه للرئاسة. فالمرشح زرداري رشحه حزب الشعب. أما القاضي سعيد الزمان فمرشح عن حزب الرابطة الإسلامية جناج شريف، الذي يسيطر على أغلب مقاعد البنجاب، أهم الأقاليم الباكستانية من حيث الموارد البشرية والطبيعية. ويعد وزير الإعلام السابق مشاهد حسين ثالثهما، وهو مرشح عن حزب الرابطة الإسلامية جناح قائد أعظم، وهو الحزب الذي كان حاكما طيلة رئاسة مشرف.

من جهة أخرى طالب محامون باكستانيون بالفصل بين السلطات وإعادة القضاة المعزولين إلى مناصبهم. وقد فسر البعض هذه المطالب بتوظيفها سياسيا، وهي تحمل تهديدا مباشرا لحزب الشعب، الذي ينوي الجمع بين منصبي رئاسة البلاد ورئاسة الوزراء.

مقتل 15 شخصاً على الأقل في إنفجار بالقرب من نقطة تفتيش

على صعيد اخر ذكرت مصادر أمنية باكستانية أن 15 شخصا قٌُتلوا على الأقل وجرح أكثر من 50 آخرين في إنفجار هز مدينة بيشاور شمال غرب البلاد.

وأضافت المصادر أن الإنفجار نجم عن هجوم إنتحاري بسيارة مفخخة إستهدف نقطة تفتيش عسكرية وأن عدد الضحايا مرشح للإرتفاع جراء دمار لحق بمبنيين في المنطقة.