التصنيفات
أخبار البلد

التعليم العالي تصدر قائمة بأسماء الجامعات المعتمدة للدراسة خارج القطر

أصدرت وزارة التعليم العالي قائمة بأسماء الجامعات المعتمدة للدراسة خارج القطر وأكد د.غياث بركات وزير التعليم العالي. إصدار هذه القائمة جاء بعد جهود طويلة بذلتها الوزارة بهدف تحقيق أعلى مستوى يضمن حداً أكاديمياً
للطلاب السوريين الراغبين بالدراسة خارج سورية، لافتاً الى أن قوائم الجامعات المعتمدة ليست نهائية، بل تخضع إلى تجديد مستمر بحسب تغير معطيات تلك الجامعات، وأن الوزارة ترحب باقتراحات المواطنين المدعمة بالبيانات والوثائق حول اعتمادية الجامعات إذا لم ترد في القائمة الحالية مشيراً لأن اعتمادية أية جامعة ليست دائمة وخاضعة لمعايير محددة. ‏

ووجهت الوزارة إرشادات ضرورية للطلاب الراغبين بالدراسة خارج سورية تجنباً لأي عقبات قد تعيق معادلة شهاداتهم بعد انتهاء دراستهم، وقسمت الوزارة ملاحظاتها الى قسمين: الأول قبل التسجيل في الجامعات غير السورية حيث طُلب من الطالب التحقق من اعتمادية الجامعة التي سيدرس فيها الطالب من خلال قاعدة البيانات (قائمة الجامعات المعتمدة) الموجودة في مديرية التقويم والاعتماد، وعلى الموقع الالكتروني للوزارة وموقع الاتحاد الوطني لطلبة سورية، وأكدت الوزارة أن قائمة الجامعات المعتمدة في الوزارة ملزمة لكل المسجلين بدءاً من العام الدراسي 2008­2009 ولن تعادل الوزارة للخريجين الذين لا يلتزمون بها اضافة لضرورة الحصول المسبق على الشهادة الثانوية والانسجام بين الشهادة الثانوية وفروع الدراسة الجامعية شرط أساسي لمعادلة الشهادة وفق الأسس المعتمدة في الجامعات الحكومية السورية. ‏

ونبهت الوزارة إلى أنها لم ترخص لأي ممثل لجامعة عربية أو أجنبية في القطر أو لأي من مكاتب الخدمات الطلابية وطلبت من الطلاب توخي الحذر في مراجعة مكاتب تحت عناوين مختلفة للحصول على قبولات قد تكون غير صحيحة ومن جامعات غير معتمدة واختصار التراخيص على الجامعات الخاصة. ‏

أما الإجراءات التي يجب أن يتنبه إليها الطلاب أثناء الدراسة وبعد التخرج فتتمثل بالمواظبة على الدراسة وتحقيق مدة الإقامة المطلوبة في كل عام دراسي شرطان أساسيان لمعادلة الشهادة طالبة من الطلبة مراجعة مديرية تعادل الشهادات للاطلاع على التفاصيل أو الحصول على نسخة إلكترونية من موقع الوزارة والحرص على الحصول على كشوف درجات تفصيلية وفصلية بالمقررات والعلامات من كل جامعة تنتقل منها أو إليها وضرورة تنفيذ التدريب العملي أو السريري أو الملازمة في بلد الدراسة بما أنها شرط حتمي لمعادلة الشهادة، مشيرة الى أنه لن يقبل نقص الإقامة بحجة الملازمة أو التدريب في المشافي أو الصيدليات في سورية. ‏

وأكدت الوزارة ضرورة تصديق الوثائق الدراسية كلها بما فيها كشوف الدرجات المدينة أو الولاية أو وزارة التعليم العالي في البلد الذي درست فيه (حسب الأصول المتبعة في الدولة المانحة للشهادة) ووزارة الخارجية في الدولة المانحة للشهادة والسفارة السورية في الدولة المانحة للشهادة. ‏

يذكر أن وزارة التعليم العالي ستصدر لاحقاً دليلاً تعريفياً مفصلاً لتعادل الشهادات