التصنيفات
سياسية

الرئيس الأسد يعرب عن رفض سورية لقرار مدعي الجنايات الدولية واستهداف البشير

سلم السيد الرئيس بشار الأسد رسالة من الرئيس السوداني عمر حسن البشير تناولت آخر التطورات المتعلقة باتهامات المحكمة الجنائية الدولية للسودان وقيادته بارتكاب جرائم حرب وإبادة في دارفور.
اء ذلك خلال استقبال الرئيس الأسد للسيد غازي صلاح الدين عتباني مستشار الرئيس السوداني صباح اليوم.

وبهذا الصدد أعرب الرئيس الأسد عن رفض سورية قيادة وشعبا لقرار مدعي محكمة الجنايات الدولية ومحاولة استهداف الرئيس البشير معتبرا أن هذا القرار هو محاولة لابتزاز السودان وتدخل سافر في شؤونه الداخلية.

واعتبر سيادته أن من شأن هكذا قرار إعاقة الجهود المبذولة لاحلال السلام في دارفور وتقويض كل مسعى لاستقرار السودان.

وأكد الرئيس الأسد أن سورية وبصفتها رئيسة للقمة العربية ستقوم بكل مايلزم من أجل الوقوف إلى جانب السودان الشقيق في ضوء مايتعرض له من مخططات تستهدف امنه واستقراره.

بدوره شكر السيد عتباني الرئيس الأسد على موقفه الداعم للسودان وقيادته.

حضر اللقاء السيد وليد المعلم وزير الخارجية والسفير السوداني بدمشق.