التصنيفات
اقتصاديات

بمشاركة أكثر من 700شخصية مصرفية سوريا تحتضن مؤتمرا حول الصيرفة الإسلامية

بمشاركة أكثر من 700 مشارك من رؤساء مجالس إدارة ومدراء لمصارف ومؤسسات مالية إسلامية وبنوك تجارية وهيئات شرعية، حكومية، أكاديمية، سياسية، ورجال أعمال ومستثمرين،

تستضيف دمشق مؤتمراً للمصارف والمؤسسات المالية الإسلامية يوم الاثنين تحت شعار "الصيرفة الإسلامية..الواقع والطموح"

يستمر المؤتمر لمدة  يومين برعاية غرفة تجارة دمشق سيغطي قطاعات المصارف الإسلامية، التأمين التكافلي، صناديق الاستثمار، المؤسسات المالية الإسلامية، المجالس والهيئات الاستشارية، الأنظمة والتجهيزات المصرفية، مراكز التأهيل والتدريب.

ويناقش المؤتمر كما أشارت وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء عدداً من المحاور من أهمها، دور هيئات الرقابة الشرعية، الأدوات المالية الإسلامية الحديثة، الصكوك الإسلامية، أسس وصيغ التأمين الإسلامي، التمويل الإسلامي بين الواقع والطموح، الاستثمار العقاري والسياحي في المؤسسات المالية الإسلامية، الصناديق الاستثمارية في النظام الاقتصادي الإسلامي، التطوير العلمي والعملي للموارد البشرية والأنظمة المصرفية، الدور الإشرافي للمصارف المركزية، دور المعايير المحاسبية والشرعية الإسلامية وغيرها من المحاور.

ويتوقع منظمو المعرض أن يصبح مناخ الاستثمار المصرفي الإسلامي في سورية من أفضل المناخات العربية وسوقها من أوسع الأسواق وأشملها باعتبارها سوق خام لم تطلها التخمة المصرفية.

ويرون في المؤتمر فرصة للتعرف على السوق السورية واحتياجاتها في كافة قطاعات المالية الإسلامية.

ويشارك في المؤتمر وفود من الإمارات، السعودية، الكويت، البحرين، اليمن، الأردن، السودان، لبنان، فلسطين، فرنسا، بريطانيا، ماليزيا والهند.