أخبار البلد

مشروع إنارة قلعة حلب

بين الدكتور المهندس تامر الحجة محافظ حلب ان مشروع اضاءة قلعة حلب الذي سيتم تنفيذه خلال الاشهر القليلة القادمة سيعكس الأهمية التاريخية للقلعة ويعزز صورتها التراثية وإعادة ألقها واشعاعها الدائم لافتاً الى ان الاضاءة ستأتي منسجمة مع مشروع تطوير محيط القلعة
 جاء ذلك في اعقاب الندوة التي نظمتها امس شركة فيليبس للإنارة التي ستنفذ مشروع إنارة القلعة .‏

وأوضح السيد عبدو روحانا رئيس اكاديمية فيليبس للإنارة في الشرق الاوسط ان العالم اليوم بدأ يتجه الى ايجاد الطريقة الافضل لترشيد الطاقة وتخفيض الكلفة الاجمالية واعطاء نوعية إضاءة عالية خصوصاً ان الاضاءة تعتبر حجر الزاوية بالتقنيات الحديثة لافتاً الى ان تجميل المدن يعد واحداً من اولويات اي مدينة لإضفاء لمحة جمالية عليها .‏

وأشار المحاضر الى ان اضاءة العمارة تشكل حجر الزاوية في تجميل المدن خصوصاً للأماكن السياحية والجسور والمباني الضخمة والفنادق والمساجد والكنائس لما للضوء من تأثيرات نفسية هامة مشيراً الى ان اضاءة اي معلم تاريخي يجب ان تراعي تاريخ المدينة وخصوصيتها التراثية مؤكداً ان تاريخ قلعة حلب الثقافي والتراثي يستحق العناية والاهتمام واضفاء الصورة الجمالية الافضل .‏

وتناول المحاضر محاور هامة حول تمازج الالوان وتقنيات الاضاءة الحديثة وأهمية التواصل بالنظر وفعالية الطاقة الشمسية مشيراً الى ان الاضاءة الحديثة ( الذكية ) هي ليست خياراً بل حلاً .‏

واستعرض المحاضر العديد من المشاريع الهامة التي نفذتها شركة فيليبس في عدد من دول العالم والتي شملت الابراج السكنية والجسور والفنادق والمعالم التاريخية ودور العبادة .