سياسية

مقتل 5 جنود امريكيين في انفجار ببغداد

قتل خمسة جنود امريكيون واصيب ثلاثة آخرون في انفجار قنبلة وسط العاصمة العراقية بغداد الاثنين، حسبما ذكر الجيش الامريكي.
واضاف الجيش الامريكي في بيان ان الانفجار قد ادى ايضا الى اصابة مترجم عراقي.

وقال اللواء قاسم عطا المتحدث باسم الجيش العراقي " ان الهجوم اسفر عن اصابة 6 مدنيين عراقيين، وعدد من الاصابات في صفوف الجنود الامريكيين".

الا ان مسؤولا في الشرطة العراقية في مستشفى اليرموك قال ان عدد العراقيين الذين دخلوا المستشفى لعلاج اصاباتهم جراء الانفجار هو 9 مصابين من بينهم رجل شرطة.

وقالت الشرطة العراقية ان الجنود الامريكين كانوا يسيرون بالشارع في حي المنصور عندما فجر شخص كان يرتدي حزاما ناسفا نفسه بينما كان يسير قبالتهم.

وقال الجيش الامريكي ان الانفجار اودى بحاة اربعة جنود على الفور فيما توفي الخامس في وقت لاحق متاثرا باصاباته.

وقال العميد آلان باتشيلت رئيس هيئة الاركان للقوات الامريكية في بغداد " سنظل عازمون على قرارنا حماية شعب العراق وقتل او اسر هؤلاء الذين يسببون لهم الضرر".
ديالى

وكانت مصادر في الشرطة العراقية قد قالت إن انتحارية تمكنت من قتل احد زعماء مجالس الصحوة وثلاثة آخرين في محافظة ديالى شمال شرقي العاصمة بغداد.

وقالت الشرطة إن المرأة طرقت باب الشيخ ثائر تعبان الكرخي في ناحية كنعان التي تقع الى الجنوب الشرقي من مدينة بعقوبة مركز محافظة ديالى، طالبة من حرسه التحدث اليه.

وعندما جاء الكرخي الى الباب فجرت الانتحارية نفسها فقتلت الكرخي وثلاثة من حرسه واصابت 2 بجراح.

يذكر ان تنظيم القاعدة – الذي يحمله الجيش الامريكي مسؤولية اكبر الهجمات التي يشهدها العراق – ما لبث يستخدم النساء لتنفيذ هجماته.
شهربان

وفي مدينة المقدادية – شهربان – في المحافظة ذاتها، فجر انتحاري نفسه عند مدخل مركز للشرطة فقتل شخصين.

كما جرح جراء الانفجار الذي وقع في الساعة العاشرة والنصف من صباح الاثنين بالتوقيت المحلي عشرون شخصا اثنان منهم من رجال الشرطة.