المنوعات

أميركي بحوزته نيزكاً عمره 50 ألف سنة‏

اكتشف رجل من ولاية ويسكونسن الأميركية ان الكتلة المعدنية التي اشتراها ‏قبل سنوات من سوق لبيع الخردة هي في الحقيقة نيزك مسروق وقع على كوكب الأرض قبل حوالي 50 ألف ‏سنة
‏ونقلت صحيفة أميركية عن توك لينش "62 سنة" تأكيده انه لم تكن لديه أدنى فكرة بأن القطعة المعدنية التي تزن ‏حوالي 23 كيلوغراماً هي نيزك إلى أن شاهد وثائقياً عن الموضوع على قناة "ترافل".‏
وقال لينش إن الباحثين من متحفي ميلووكي وشيكاغو أكدوا ان الكتلة هي بالفعل نيزك وعرض عليه جامعو ‏الأغراض النادرة 10 آلاف دولار مقابل الحصول عليه.‏
لكنه أوضح انه تخلى عن فكرة بيع الصخرة، بعدما أكد له خبير المعادن جيم دوفو انها نيزك سرق في العام ‏‏1968 من مركز النيازك قرب مدينة فلاغستاف في ولاية أريزونا الأميركية.‏
وقال لينش "لا يمكنني بيع ما لا أملكه"، موضحاً انه ينوي إعادة النيزك شخصياً إلى المركز الذي قرر مكافأته ‏بمبلغ ألف دولار.‏ وأعرب عن فرحته لأن عدداً كبيرا ً من الناس سيتمكنون من رؤية النيزك.‏