last-news

امرأة سورية تفشل بالانتحار وتخسر هاتفها في اسطنبول

5c476f34-49d8-45f2-b664-04fc8ac962f9.jpg عدد القراءات (207) - طباعة - مشاركة فايسبوك

اتهمت امرأة سورية حاولت الانتحار بالقفز إلى البحر في إسطنبول الرجل الذي قام بإنقاذها بسرقة هاتفها الخلوي.

حيث إن امرأة سورية لم يتم التعرف عليها تركت سيارة أجرة في حي الفاتح بإسطنبول في 21 كانون الثاني/يناير، قبل أن تركض باتجاه الساحل والقفز في البحر.

ورأى أحد أفراد طاقم سفينة كانت قريبة امرأة وهي تغرق وقفز لإنقاذها، وتمكن من سحبها إلى الساحل وهي على قيد الحياة وبصحة جيدة.

لكن بعد أن أُنقذت تقدمت المرأة السورية بشكوى جنائية ضد الرجل التركي مدعيةً أنه سرق هاتفها المحمول.

قال الرجل بينما كان معتقلاً في انتظار التحقيق: "أنا من اتصل بالشرطة وسيارة الإسعاف بعد إنقاذها، ولم آخذ هاتفها."

وأكد شاهد عيان شهادة المنقذ، مؤكدًا أنه لم يأخذ المرأة إلى زورقه ولكنه نقلها على الفور إلى الساحل بانتظار سيارة الإسعاف.

أضف تعليق

--
--