جرائم وحوادث

سرقة مادة المازوت من خط نفطي

تعرض الخط النفطي الواصل بين الضمير ودرعا لاعتداء جديد بالقرب من منطقة الصنمين وذلك بغرض سرقة مادة المازوت منه.
وذكرت مصادر الشرطة أن الكمية المسحوبة من الأنبوب النفطي قدرت بعشرة آلاف ليتر من المازوت مشيرة إلى أن المعتدين لجؤوا لعملية ثقبه بقطر 2 انش حيث عثر على مطرقتين ومفتاح حديدي في موقع الاعتداء.

وأضافت مصادر الشرطة ان الجهات الفنية المختصة بمحروقات درعا قامت باصلاح الانبوب دون معرفة الكمية المتسربة بعد عملية السرقة.

وكانت سجل العام الماضي العديد من حوادث الاعتداء على الخطوط النفطية ولاسيما في محافظات حمص وريف دمشق ودرعا وجميعها بهدف سرقة مادة المازوت علما ان جميع محاولات السرقة تمت بطرق متشابهة اذ يلجأ المعتدون لثقب الانبوب وتركيب مقمط حديدي عليه ومن ثم يقومون بعمليات سحب وسرقة المازوت وخاصة ان هذه العمليات كانت تتم في اماكن بعيدة عن المناطق السكنية يصعب اكتشافهم فيها.