last-news

مزيل التعرق ...تعلمين اخطاره؟

1394778977.gif عدد القراءات (1560) - طباعة - مشاركة فايسبوك

في محاضرة طبية حول سرطان الثدي قام بها تيري بيرك بالدعم من دان سوليفان وفي أثناء فترة الأسئلة والأجوبة تم طرح سؤالا عليه : لماذا أغلب الإصابات في سرطان الثدي تكون قريبة من الإبط ؟ لم يكن بالإمكان الإجابة على ذلك السؤال في نفس اللحظة ولكن بعد مرور أيام , و

والاجابة كانت بأن مزيلات العرق قد تسبب أمراضا مميتة . وأن العامل المؤدي الى نشوء سرطان الثدي هو بعض هذه المنتجات المضادة.
حيث تركيز للسموم في الخلية يؤدي الى تغيير احيائي فيها , ومعظم المستحضرات المستخدمة للتخلص من العرق هي عبارة عن مواد تمنع التعرق و هنا مكمن الخطر.


إن عمل مضادات العرق هو منع خروج هذه السموم وهي بالتالي لا تختفي بفعل السحر وانما يحتفظ بها الجسم بالعقد الليمفاوية تحت الإبط ، هنا بالضبط تكون بداية سرطان الثدي .

النوع الخطيريكون مكتوب عليه Unti-perspiration أي مضاد للتعرق و هو ما يمنع التعرق و بذلك يحجز السموم التي تخرج مع العرق داخل الجسم.

أما النوع الذي لا ضرر فيه يكون مكتوب عليه Deodorant أي مزيل للرائحة أو و هو يسمح للعرق بالخروج من الجسم بشكل طبيعي .

أضف تعليق

إلى أين تتجه المرآة السورية؟


--
--