أخبار البلد

بعد تراجع القدرة الشرائية ….. الألبسة الشتائية تلاقي تخفيضاً على الأسعار

تشهد الأسواق السورية خلال موسم الشتاء الحالي اضطراباً ملحوظاً في كمية المعروض ونوعيته وسعرها وأسلوب التنافس التجاري الذي خلقته حالة الكساد التي تشهدها السوق حالياً.
لمواجهة حالة الاضطراب في السوق وتأثير المنتجات الصينية التي دخلت بقوة وتنافس بامتياز و لتفادي هذه المشكلة التي تعترض التجار وأصحاب المحلات ولتحريك السوق والحد من إحجام المستهلكين عن الشراء لجأت هذه المحلات إلى تخفيض أسعار معروضاتها وألبستها الشتوية .

و قد كشف تقرير نشر في أحد المواقع الالكترونية عن حالة السوق التجاري أن هناك تفاوتاً ملحوظاً في الوعي التجاري للمنتجين المحليين فهناك فئة من التجار سوف تجد نفسها مضطرة للانسحاب من الأسواق نتيجة استخدامها لأساليب الغش وعدم المصداقية وفي المقابل توالدت خلال السنوات الأخيرة فئة من المنتجين استطاعت ولأسباب متعددة التعاطي بنسب معقولة من المصداقية والأمر الثاني وهو الأهم فإن التقيد بتخفيضات فعلية ينجم أساساً عن وعي اقتصادي وتجاري في آن واحد .

الا أن الكثير من التجار وأصحاب المحلات عبروا عن تشاؤمهم تجاه انعدام القدرات الشرائية وتراجعها من المستهلكين خلال هذا الموسم الشتوي حيث أرجع بعضهم أسباب ذلك إلى حقيقة ما يجري من تلاعب وأساليب غير مشروعة في ترويج وبيع منتجات مما يفقد الثقة بين المنتج والمستهلك وأيضاً توجه هذا المستهلك إلى منتجات أجنبية أخرى أكثر رخصاً كالمنتجات الصينية التي أصبحت تنافس المنتجات العالمية وتضم تشكيلات واسعة جداً ترضي أذواق المستهلكين