سياسية

دول عدة تبدأ باجلاء رعاياها من مصر

قررت دول عدة اجلاء رعاياها من مصر التي تشهد منذ الثلاثاء تظاهرات احتجاجية غير مسبوقة ضد نظام الرئيس حسني مبارك واعمال عنف وسلب ونهب
في حين دعت دول اخرى رعاياها الى تجنب السفر الى مصر والموجودين منهم في هذا البلد الى اخذ الحيطة والحذر.وقالت السفارة الاميركية في القاهرة في بيان الاحد انها ستبدأ الاثنين اجلاء رعاياها في مصر الى "اماكن آمنة في اوروبا".وبعد ان اصدرت بيانا نصحت فيها رعاياها بمغادرة مصر "باسرع وقت ممكن"، اصدرت السفارة الاميركية ملحقا له ابلغت فيه "المواطنين الاميركيين في مصر الراغبين في المغادرة" بان "وزارة الخارجية الاميركية تجري استعدادات لتوفير وسائل انتقال الى اماكن امنة في اوروبا".واضاف البيان ان "الرحلات الجوية الى النقاط التي سيتم اجلاء الرعايا الاميركيين اليها ستبدأ في مغادرة مصر اعتبارا من (غد) الاثنين".واستمرت في مصر الاحد لليوم السادس الاضطرابات والتحركات الاحتجاجية المطالبة باسقاط النظام، وقد اسفرت عن مقتل مئة وشخصين على الاقل وجرح نحو الفين منذ اندلاع الاحتجاجات يوم الثلاثاء، وذلك بحسب تعداد لوكالة فرانس برس استنادا الى مصادر امنية وطبية.بدورها طلبت طوكيو الاحد من مصر مساعدتها لاعادة حوالى 500 سائح ياباني علقوا في مطار القاهرة بسبب التظاهرات في البلاد والغاء رحلات لشركة مصر للطيران.وفي لقاء مع السفير المصري في اليابان بحث وزير الخارجية الياباني سيجي ميهارا مسألة السياح اليابانيين العالقين في مطار القاهرة بعد الغاء رحلات شركة مصر للطيران التي كانت ستعيدهم الى بلادهم.وطلب الوزير ان تستأنف مصر للطيران رحلاتها الى اليابان واقترح برمجة رحلات اضافية لنقل السياح وهو طلب سينقله السفير المصري الى حكومته بحسب بيان للوزارة.بدورها طلبت استراليا من مواطنيها تجنب السفر الى مصر التي تشهد تظاهرات ضد النظام اسفرت عن سقوط اكثر من مئة قتيل هذا الاسبوع. ورفعت وزارة الخارجية الاسترالية مستوى التحذير من السفر الى مصر الى "الامتناع عن السفر"، بينما كانت تدعو من قبل الى "التفكير مليا في ضرورة السفر" الى هذا البلد.ولا تقتصر دعوة الوزارة على الطلب من الاستراليين عدم التوجه الى مصر بل تطلب من الموجودين فيها ايضا الرحيل في اسرع وقت ممكن. وكتبت الوزارة على موقعها الالكتروني "اذا كنتم في مصر حاليا وقلقين على امنكم، فعليكم الرحيل اذا كان ذلك ممكنا".وقال وزير الخارجية كيفن راد ان حوالى 800 استرالي موجودون حاليا في مصر لكن لم يصب اي منهم باذى في التظاهرات. والسبت اوصت الخارجية اليابانية رعاياها ارجاء السفر الى مصر.من جهتها ذكرت وكالة انباء الاناضول ان تركيا اعلنت الاحد انها سترسل طائرتين الى مصر لنقل رعاياها من هذا البلد.وقال محمد ارسو مدير خلية الازمة لرئيس الوزراء في بيان "بالتنسيق مع وزارة الخارجية وشركة الخطوط الجوية التركية سنتولى اعادة حوالى 750 من مواطنينا من القاهرة والاسكندرية".ويتوقع ان تقلع الطائرتان التابعتان للخطوط الجوية التركية صباحا الى مطاري برج العرب والنزهة في الاسكندرية.وكانت الكويت اعلنت السبت انها ستسير رحلات اضافية مجانية لاجلاء رعاياها العالقين في مصر ومعهم ايضا حاملي تاشيرات الاقامة في الكويت، بحسب كونا.بدورها اعلنت وزارة الخارجية الاماراتية انها تتابع اوضاع الاماراتيين المتواجدين في مصر وذلك من خلال ادارة العمليات بوزارة الخارجية للأطمئنان عليهم وتوفير جميع الاحتياجات اللازمة لهم بالتنسيق مع سفارتها في القاهرة حيث انشأت غرفة عمليات تعمل على مدار الساعة.ودعا السفير حمد الشامسي مدير إدارة العمليات بوزارة الخارجية مواطنيه في مصر الى توخي الحذر واخذ الحيطة وتجنب التواجد في مناطق التجمعات، وناشدهم الاتصال بسفارتهم في القاهرة لمتابعة أحوالهم والتواصل معهم.كذلك اعلنت وزارة الخارجية الاسرائيلية ان الدولة العبرية اعادت السبت عائلات دبلوماسييها العاملين في مصر بالنظر الى تدهور الوضع في هذا البلد.وقال المتحدث باسم الخارجية يغال بالمور ان "طائرة خاصة قامت السبت باعادة عائلات الدبلوماسيين وموفدين رسميين اخرين الى اسرائيل، اضافة الى نحو اربعين اسرائيليا كانوا يقيمون بصفة شخصية في القاهرة وارادوا العودة".

مقالات ذات صلة