سياسية

بوتين: الاعتراف باستقلال كوسوفو غير شرعي

حذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من ان الاعتراف باستقلال كوسوفو المتوقع اعلانه خلال ايام، سيكون غير شرعي وغير اخلاقي.
وتساءل بوتين في مؤتمر صحافي "ألا تخجلون أيها الاوروبيين، من المعايير المزدوجة التي تتبعونها لتسوية المشكلات".

ورفض ما يقال عن ان كوسوفو تشكل "حالة خاصة" قائلا ان الامر نفسه ينطبق على نزاعات اخرى ذات طابع انفصال في الاتحاد السوفييتي السابق مثل ابخازيا وجنوب اوسيتيا.

واكد ان روسيا "لن تقلد الغرب" محذرا من ان موسكو "تملك خطة جاهزة، ونحن نعلم ما سنفعل".

في غضون ذلك، اعتمدت الحكومة الصربية قرارا يدعو لالغاء اعلان استقلال كوسوفو، وقالت في بيان مكتوب ان مثل هذا الاعلان "سيشكل خرقا لسيادة صربيا ووحدة اراضيها".

وقال رئيس الوزراء الصربي فويسلاف كوستونيتشا ان بلاده لن تسمح بأن تتعرض للاذلال على يد "دولة دمية" تقام على اراضيها في اشارة الى كوسوفو.

لكن السفير الصربي في الامم المتحدة قال لبي بي سي ان بلاده ستمتنع عن اتخاذ اجراءات انتقامية، مثل قطع التجارة وخطوط المواصلات، في حال اعلنت كوسوفو الاستقلال.

وتأتي هذه التطورات قبل ساعات من اجتماع مغلق لمجلس الامن لمناقشة الوضع في كوسوفو.

ويعقد الاجتماع بناء على طلب من صربيا.