أخبار البلد

مجلس الشعب يوجه برقية تضامن وعزاء إلى مجلس الأمة التركي

وجه مجلس الشعب فى جلسته التي عقدها مساء اليوم برئاسة الدكتور محمود الأبرش رئيس المجلس برقية تضامن واستنكار وعزاء إلى مجلس الأمة التركي الكبير
أكد فيها تضامنه مع شعب وحكومة تركيا الشقيقة معبرا عن أحر التعازي لأهالى الشهداء الذين سقطوا جراء الاعتداء الإسرائيلي السافر على أسطول الحرية.

ونوه المجلس بموقف تركيا المشرف إلى جانب القضايا العربية العادلة مؤكدا أهمية تضافر الجهود والتعاون المطلق لعدم السماح لإسرائيل بالإفلات من العقاب على الجريمة النكراء التي ارتكبتها والتي تضاف إلى سجلها الطويل من الجرائم بحق الإنسانية وانتهاكها الفاضح للقانون الدولي الإنساني وناقش المجلس خلال الجلسة المواد من 52 إلى 73 من مشروع قانون الاتصالات والتقانة والتي تضمنت تشكيل لجنة لفض النزاعات لدى الهيئة الناظمة لقطاع الاتصالات وأسس تشكيل الضابطة العدلية لتطبيق القانون والعقوبات المفروضة على مخالفي أحكامه.

وأشار أعضاء المجلس في مداخلاتهم إلى ضرورة العمل على إقرار قانون يلبي الغاية الأساسية منه ويكفل تطوير سوق الاتصالات والخدمات التي تقدمها الشركات.

وأشار وزير الاتصالات والتقانة الدكتور عماد صابوني في معرض رده على مداخلات الأعضاء إلى الخصوصية التي يتميز بها قانون الاتصالات والتقانة الأمر الذي يفرض تشكيل لجنة دائمة ذات اختصاص قضائي تختص بالنظر في النزاعات المدنية والتجارية التي تنشأ بين المخدمين والمشغلين في قطاع الاتصالات مؤكدا أن اللجنة ستضمن فض النزاعات بين المشغلين بأسرع وقت ممكن بالاعتماد على أشخاص يتمتعون بدراية اقتصادية وتقنية كبيرة في قطاع الاتصالات.

وأحال المجلس خلاصة أسئلة أعضاء المجلس الخطية إلى مراجعها المختصة عن طريق رئاسة مجلس الوزراء والتى تمحورت حول إمكانية إحداث كلية للهندسة والنقل البحري واعتمادها لدى الهيئات البحرية الدولية وإمكانية الإسراع في إعداد قانون تنظيم غرف التجارة وتعيين المهندسين خريجي الجامعات الخاصة لدى المؤسسات العامة.

كما تناولت الأسئلة إمكانية تجهيز البنية التحتية للصرافات الآلية بشكل متطور منعا لتكرار أعطالها وتحويل قطاعات مجلس مدينة حلب إلى بلديات بحسب الأحياء والمراحل التي وصلت إليها دراسة تكتيم السدين /ب/ و/ث/ في مدينة أفاميا بحلب.

ورفعت الجلسة إلى الساعة السادسة من مساء غد الثلاثاء.