المنوعات

احذر مواقع أخبار عربية تابعة لوزارة الدفاع الأمريكية

تصدر وزارة الدفاع الأميركية شبكة كبيرة من مواقع الأخبار الصادرة باللغات الأجنبية ومنها موقع باللغة العربية يتوجه للعراقيين، ويقوم على توظيف صحافيين محليين للكتابة حول وقائع أحداث آنية ومواضيع ذات مضمون يروج للمصالح الأميركية ولمحاربة رسائل الإرهابيين.
وكشفت صحيفة "يو إس إيه توداي" أن مواقع الأخبار هذه هي جزء من مبادرة البنتاغون لتوسيع ما أسمته شبكة المعلومات على الانترنت، إلا أنها أضافت أنه لم يكشف علنا بعد عن إطلاق أي من هذه المبادرة أو الموقع العراقي "موطني" (mawtani.com).

ويوفر موقع "موطني" الذي سمي نسبة للنشيد الوطني العراقي، خدمة باللغات العربية والفارسية والأوردو، وتشرف عليه قيادة العراق في البنتاغون، وفق ما أضافت الصحيفة.

وأوضحت الصحيفة إلى أن الموقع العراقي المذكور يبدو للوهلة الأولى موقعا تقليديا للأخبار إلا أنه بمجرد التوجه إلى أسفل الصفحة حيث توجد خانة التعريف عنه فإنه يمكن للقراء ملاحظة رعاية البنتاغون له بوضوح.

وأضافت الصحيفة أن هذا الموقع الذي انطلق العمل فيه منذ أكتوبر/تشرين الأول الماضي صمم وفق موقعين يرعاهما البنتاغون أيضا يقدمان أخبارا موجهة لشعوب البلقان وشمال أفريقيا.

وتقول مؤسسات صحافية تعنى بحرية الصحافة إن هذه المواقع مضللة ويمكن بسهولة اعتبارها بالخطأ أنها تقدم أخبارا مستقلة.