علوم وتقنيات

الولايات المتحدة تخصص 50 مليارا لمكافحة الايدز

خصصت الولايات المتحدة الامريكية 50 مليار دولار لمكافحة الايدز في السنوات الخمس المقبلة.

وقد اقر مجلس النواب الامريكي مشروع القانون لزيادة الانفاق الحكومي، لاكثر من ثلاثة امثاله حاليا، لمكافحة الايدز في افريقيا واجزاء العالم الاخرى الاكثر تضررا من المرض الفتاك.

وقد اقر المشروع الذي يدعمه البيت الابيض بموافقة 308 عضوا مقابل اعتراض 116 عضوا.

وتميز هذه الخطوة الزيادة الضخمة في المخصصات المالية للمبادرة التي اطلقها الرئيس الامريكي جورج بوش عام 2003، ، والتي بغلت قيمة مخصصاتها خلال الخمس سنوات الماضية 15 مليار دولار فقط.

وقالت نانسي بيلوسي رئيسة مجلس النواب الامريكي " ان هذا امر ضروري طبيعي لمكافحة المرض".

وستمثل المبادرة اكبر استثمار موجه لمكافحة مرض واحد، في تاريخ الولايات المتحدة.

وكان الرئيس الأمريكي جورج دبليو بوش قد طلب من الكونجرس في شهر مايو/ ايار الماضي الموافقة على مضاعفة المخصصات المالية لمكافحة الايدز لتصل إلى 30 مليار دولار على مدى خمس سنوات.
وقال بوش ان هذا المبلغ سيساهم في توفير العلاج لـ2.5 مليون شخص، ومنع 12 مليون شخص من الاصابة
مكلف جدا؟

ويدعم برنامج المساعدات الامريكي حاليا العلاجات التي تهدف للحفاظ على حياة حوالي 1.5 مليون مريض، حسبما ذكر البيت الابيض.

وسيمتد البرنامج، الذي يركز اصلا على فيتنام وهايتي وغيانيا و12 بلدا من افريقيا، ليشمل مالاواي وسويزلاند وليسوتو علاوة على بعض دول الكاريبي.

ويقول المعارضون لمشروع القانون الجديد انه مكلف للغاية وان هناك مزيدا من الحاجات الماسة الداخلية في حاجة الى معالجتها.

وتقدر الامم المتحدة ان حوالي ثلثي المصابين بمرض نقص الناعة المكتسب الايدز وعددهم 33 مليون مريض يعيشون في الدول الافريقية الواقعة جنوب الصحراء الكبرى.