سياسية

البيت الأبيض يستبدل “بوش” بـ”رايس”

بات معلوما أن كوندوليزا رايس (53 سنة) التي تتولى وزارة الخارجية الأمريكية حاليا تنوي خوض انتخابات الرئاسة الأمريكية كمرشح مستقل عن الحزب الجمهوري الذي تنتمي إليه رايس والذي سيرشح السيناتور جون ماكين في الانتخابات المقبلة.
وترى رايس أن فوزها في الانتخابات سيثبت أن السياسة الأمريكية تظل كما هي من دون تعديل أيا كان الشخص الذي يتسلم سدة الرئاسة الأمريكية.

وما يزيد المشهد إثارة أن هيلاري كلينتون، زوجة الرئيس الأمريكي السابق بيل كلينتون، ستخوض الانتخابات الرئاسية الأمريكية المقبلة كمرشح مستقل أيضا وقد وافقت على ترشيح نفسها لمنصب نائب الرئيس إذا رشحت رايس نفسها لمنصب الرئيس.

وتتوافر فرص كثيرة لكي تفوز رايس في الانتخابات لاسيما وإنها تستطيع استقطاب الناخبين الزنوج وأيضا كثيرين من أصول أمريكية لاتينية كونها تتقن اللغة الإسبانية إضافة إلى الروسية والألمانية والفرنسية. ولأنها غير متزوجة فإنها تستطيع الحصول على أصوات مناصري حقوق الشواذ جنسيا. غير أن هناك معلومات مؤكدة تفيد أن تعليق آمال من هذا القبيل على رايس عبث لا طائل وراءه.

ومن مزايا رايس أنها من ذوي المستويات العلمية العالية على العكس من الرئيس الأمريكي الحالي.
ويقول محللون سياسيون مازحين إن البيت الأبيض سيستبدل "شجرة الغابة" (Bush) بـ"الأرز" (Rice).