التصنيفات
سياسية

القيادة العسكرية الروسية تكشف النقاب عن خططها

كشف الجنرال اناتولي نوغوفيتسين، نائب رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية، النقاب عن خطط القيادة العسكرية الروسية لمواجهة مخططات القيادة الجورجية التي أرسلت قوات مسلحة لتهاجم أوسيتيا الجنوبية وقوة السلام الروسية في منطقة النزاع
الجورجي الأوسيتي في 8 أغسطس.

وقال الجنرال نوغوفيتسين في 20 أغسطس في إشارة إلى القوات التي اضطرت روسيا إلى إرسالها لتوقف العدوان والتي احتلت في النهاية أراضي جورجية، كما يقول سياسيون وعسكريون من جورجيا، إن هذه القوات لن تغادر الأراضي الجورجية بشكل كامل وإنما سيبقى بعضها في منطقة آمنة تحيط بالحدود بين أوسيتيا الجنوبية وجورجيا.

وأثار حديث المسؤول العسكري الروسي عن المنطقة الآمنة قلق حكام جورجيا لأن تبليسي تخشى أن تشمل هذه المنطقة وسط جورجيا كله والطريق البري الوحيد الذي يربط شرق جورجيا بغربها.

وزعم الوزير الجورجي تيمور ياكوباشفيلي أن الهدف الذي تسعى روسيا لتحقيقه هو فرض السيطرة على خطوط إمدادات النفط والغاز من حوض بحر قزوين إلى أوروبا.

ومن جانبه اتهم الجنرال نوغوفيتسين جورجيا بأنها تعمل على إعادة الجاهزية القتالية لقواتها بينما تستعد القوات الخاصة الجورجية للقيام بأعمال تخريب، وأشار إلى أن طائرة تجسس جورجية قامت بطلعة استطلاعية مساء الثلاثاء، مضيفا أنه تم تدمير طائرة التجسس هذه.