التصنيفات
علوم وتقنيات

خسوف جزئي للقمر بنسبة 80 بالمئة شهدته سورية

هدت سورية وبعض الدول العربية الليلة الماضية خسوفاً جزئياً للقمر بنسبة 80 بالمئة بدأ عند الساعة العاشرة وست وثلاثين دقيقة بتوقيت دمشق، ووصل إلى ذروته عند الساعة 10ر12وانتهى عند الساعة 44ر1 من صباح اليوم.
وقد أمكن مشاهدة كامل مراحل الخسوف من الشرق الاوسط واوروبا الشرقية وافريقيا فى حين شوهد جزء من الخسوف في الاجزاء المتبقية من اسيا وافريقيا وامريكا الجنوبية.

ونظمت جمعية هواة الفلك السورية أمسية رصد فلكية باستخدام عدد كبير من التلسكوبات بمختلف الاحجام لمتابعة خسوف القمر ورصد الاجرام السماوية المتواجدة اثناء حدوث الظاهرة ودراستها علما بانه لا تأثير للخسوف على النظر ويمكن مشاهدته بالعين المجردة دون خوف من الاذى.

يذكر أن الانسان عرف ظاهرتي الخسوف والكسوف منذ آلاف السنين وقد نسجت حولهما الاساطير والقصص الخيالية والتشاؤم من ذلك فهو إما صراعاً بين الالهة او خسارة او حدوث زلزلة او كارثة عظيمة او ان احد أهالي الامازون قد رماه بسهم فأصابه بعينيه حيث غاب القمر كى يتعافى ويعود من جديد او وفاة إحدى الشخصيات.

هذه الحكايات كانت لدى الامم الصينية والاغريقية والعربية فى الجاهلية وسكان امريكا من الهنود الحمر لا بل اكثر من ذلك حتى اننا فى بلادنا العربية وحتى منتصف القرن العشرين كان الناس حين حدوث الخسوف يصعدون الى اسطحة الدور العربية ويمارسون طقسا جاهليا النقر على الهاون النحاس او علب التنك الفارغة معتقدين ان القمر قد حزن او غضب وهم بذلك يعتذرون له ليظهر من جديد.

بيد أن البابليين قبل الميلاد فى بلاد الرافدين قد اكتشفوا دورة الساروس للقمر وهو الفرق بين السنة الشمسية والسنة الكسوفية التى يعود اليها القمر فى نفس النقطة بدورانه حول الشمس وميلان دورانه عن الارض بزاوية مقدارها خمس درجات.

ويحدث الخسوف حين يقع القمر فى منطقة ظل الارض على خط واحد مع الشمس والارض والقمر وتكون الارض بين الشمس والقمر.

وظاهرة الخسوف تحدث فى منتصف الشهر القمري حين يكون القمر بدراً حيث تحجب الارض ضوء الشمس عن القمر كليا او جزءا منه.

ونظراً لأن مستوى مدار القمر بدورانه حول الارض يميل عن مستوى مدار الارض حول الشمس بزاوية5 درجات فان الخسوف الكلي يحدث بمعدل مرتين في السنة.

ويمر الخسوف بأربع مراحل الاولى.. خسوف شبه ظل حين يدخل القمر منطقة شبه ظل الارض فيبدأ ضوءه بالخفوت.

الثانية.. خسوف ظل الارض الجزئى يبدأ بدخوله ظل الارض حيث ينحجب ضوء الشمس عن بقعة من القمر بسبب الارض.

الثالثة.. خسوف ظل الارض الكلى حيث يخسف الضوء عن كامل قرص الارض الكلى ثم يبدأ القمر وبسرعة واحد كيلومتر بالثانية يخرج من ظل الارض عبر مراحله الثلاث.

ومن ذلك نجد ان هناك خسوفا جزئيا وخسوفا كليا وخسوفا شبه الظل والقمر جرم سماوى تابع للارض هو كوكب صخرى قطره حوالى 3500كيلو متر يكمل دورته حول الارض كل5ر29 يوما ارضيا تعكس الشمس اشتعتها على القسم المضاء لتصل الى حوالى 135درجة مئوية وحين يحصل الخسوف فان الحرارة تهبط الى ناقص 99درجة مئوية.

والخسوف لا يشاهد فى كل انحاء الكرة الارضية قطريا على الرغم من حدوثه وهو لا يحدث شهريا وذلك يرجع الى مستوى دوران الارض حول الشمس ومستوى حركة القمر المترنحة فلو كان القمر يدور فى نفس دوران الارض حول الشمس لحدث الخسوف والكسوف شهريا لكن بميلان دوران القمر بزاوية مقدارها خمس درجات تشكلت العقيدتين التى تمر خلالهما الشمس والقمر والارض مرتين كل سنة.

ولابد ان يسبق او يلي خسوف القمر كسوفاً للشمس.

وحدث اخر خسوف للقمر فى21 شباط الماضى وتمت رؤيته فقط فى المحيط الهادى والامريكيتين واوروبا وافريقيا و حدث اخر كسوف للشمس في 31 تموز الماضى وكان جزئيا في سورية.