التصنيفات
سياسية

وفدان من حماس والجهاد يتوجهان يبحثان مع مسؤولين مصريين التهدئة مع إسرائيل

ذكرت وكالة “قدس برس” أن وفدين من حركتي حماس والجهاد الإسلامي توجها إلى مصر لإجراء محادثات مع المسؤولين هناك حول إمكانية عقد تهدئة مع إسرائيل والإفراج عن المعتقلين من أعضاء الحركتين في السجون المصرية، والطلب من مصر إعادة فتح معبر رفح.
ونقل الموقع الإلكتروني لصحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، عن مسؤول أمني مصري رفض الكشف عن اسمه، أن الوفدين عبرا الحدود ظهر اليوم، مشيرا إلى أن الاجتماع مع المسؤولين المصريين سيعقد في داخل المعبر الحدودي بين القطاع والأراضي المصرية.
وأشارت الوكالة إلى أن توجه الوفدين إلى مصر يأتي بعد زيارة قام بها المستشار السياسي في وزارة الجيش الإسرائيلي عامود جلعاد لمناقشة سبل عقد تهدئة بين حماس وإسرائيل في قطاع غزة يتم بموجبها منع إطلاق الصواريخ من القطاع على إسرائيل مقابل رفع الحصار عن حركة حماس وضمان عدم المساس بقادتها وفتح المعابر.