سياسية

انفجار في مطعم في إسلام آباد

ادى انفجار في مطعم بالعاصمة الباكستانية اسلام اباد الى مقتل امراة تركية وجرح 10 اشخاص اخرين على الاقل حسب قول مسؤولين امنيين.
وانفجرت القنبلة في مطعم ايطالي في قلب العاصمة الباكستانية.

ويقول المحللون ان ذلك على ما يبدو اول انفجار يستهدف اجانب في اسلام اباد منذ عام 2002.

وكان من بين المصابين دبلوماسيين احدهما امريكي والاخر بريطاني حسب ما ذكرت حكومتيهما.

ومن بين المصابين اجانب من اليابان وكندا وتركيا، وحسب مصادر الشرطة هناك خمسة من المصابين يحملون الجنسية الامريكية.

وقال شهود العيان ان الانفجار وقع في حديقة خلفية للمطعم مساء السبت ما ترك حفرة في الارض واطاح بالنوافذ. كما انهار جزء من الحائط الخلفي للمطعم.

وقال طارق محمود، النادل بالمطعم، لوكالة رويترز: "كان الانفجار مدويا، وسحبنا ثمانية اشخاص على الاقل من الركام، معظمهم من الاجانب".

وقامت الشرطة باخلاء المطعم واغلاق المبنى عقب الانفجار.

وكانت اسلام اباد وروالبندي المجاورة مسرحا لعدة هجمات على شخصيات عسكرية وحكومية مؤخرا.والقي باللائمة في تلك الهجمات على متشددين موالين لطالبان يقاتلون الجيش الباكستاني في المناطق القبلية قرب الحدود الافغانية.

ويقع المطعم الايطالي في منطقة تسوق مزدحمة وهو واحد من المطاعم القليلة في اسلام اباد التي تقدم مشروبات كحولية.