سياسية

روسيا ستعقد لقاء دوليا حول الشرق الأوسط في حال موافقة جميع الأطراف

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في مؤتمر صحفي عقب مشاركته في اجتماع المجلس الروسي الفرنسي الذي انعقد في باريس بمشاركة وزراء الخارجية والدفاع للبلدين أن روسيا ستعقد لقاء دوليا حول الشرق الأوسط في موسكو في حال أعلنت جميع الأطراف المعنية عن استعدادها
وقال لافروف: "إن زيارتي إلى الشرق الأوسط الأسبوع المقبل ستبين من المستعد للقاء ومن لا".

وأضاف: "في حال أعلنت الأطراف المعنية استعدادها لذلك سنجري مثل هذا اللقاء".

وذكر أن أعضاء الرباعي (الولايات المتحدة، الاتحاد الأوروبي، الأمم المتحدة، روسيا) مهتمون بإجراء اللقاء الدولي حول الشرق الأوسط في موسكو وفي مقدمتها الولايات المتحدة.

وذكر لافروف أنه خلال اللقاء في انابوليس  تم التوصل إلى اتفاق حول ضرورة بدء المحادثات بين إسرائيل وفلسطين وكذلك ضرورة مناقشة القضايا في الاتجاهين السوري واللبناني.

وقال: "ولهذا يجب أن يكون للقاء موسكو قيمة إضافية بالنسبة لجميع اتجاهات التسوية السلمية".

وصرح الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الروسية ميخائيل كامينين بأن لافروف سيبحث مع المسؤولين السوريين والإسرائيليين والفلسطينيين المسائل المتعلقة بعقد لقاء دولي حول الشرق الأوسط في موسكو. وأضاف كامينين: "يبدي الكثير من شركائنا اهتماما بعقد اللقاء الدولي في موسكو".