اقتصاديات

سورية غنية بطاقة متجددة تكفيها مئة عام

أكد الدكتور محمد أحمد ديب الرئيس التنفيذي لمجموعة نانوفا الأمريكية غنى سورية بالطاقة المتجددة التي تكفيها في حال استثمارها لمئة عام.
وتحدث ديب في محاضرة ألقاها اليوم حول مشروع إدارة الطاقة والطاقة المتجددة في سورية عن مصادر الطاقة المتجددة في سورية بموجب الدراسة المعدة من الحكومة السورية حتى عام 2050.

وأشار إلى أن الدراسة تمت في سورية من خلال فريق عمل المجموعة في كندا وأمريكا مؤكداً أنه لاتوجد مشكلة في الطاقة وإنما في إدارة مصادر الطاقة المحددة في منطقة إنتاج الطاقة الحيوية الساحل حتى حدود تركيا ومنطقة إنتاج الطاقة الشمسية من أواسط سورية حتى الحدود الأردنية والعراقية ومنطقة إنتاج الطاقة الريحية الممتدة من إدلب إلى حمص والجنوب.

وأضاف أنه في الوقت الذي تتوجه فيه الحكومة السورية خلال خطتها الخمسية العاشرة لشراء الطاقة من دول الجوار والتوسع بالمحطات القائمة حالياً اقترحت المجموعة على الحكومة التوجه للحصول على الطاقة من مصادرها المتجددة دون الحاجة إلى أي نوع من أنواع الوقود ما يوفر على الحكومة السورية كل المبالغ المرصودة لهذا المجال الذي يكلف مبالغ طائلة.