سياسية

وفاة طفل وإصابة آخر بانفجار لغم من مخلفات العدو الإسرائيلي

ادى انفجار جسم غريب وملغوم من مخلفات العدو الاسرائيلي الى اصابة شخصين من اهالي وسكان عقربا في محافظة درعا والمتاخمة لمحافظة القنيطرة, وعلى الفور تم اسعاف المصابين الى اقرب مشفى في درعا.
 وقد نتج عن الانجار وفاة الطفل يوسف فرحان شحادة السعدي من مواليد عام 2000 واصابة الثاني بجروح خطيرة.‏

واكد الدكتور عمر اللهيبي رئيس جمعية المصابين والناجين من الألغام ان قوات الاحتلال الاسرائيلي وإبان اندحارها من مدينة القنيطرة المحررة قامت بزرع اعداد كبيرة من الألغام والاجسام الغريبة سريعة الانفجار في القرى الامامية والمنطقة المتاخمة لمحافظة درعا, وبذلك يرتفع عدد المصابين جراء الألغام الاسرائيلية الى 503 أشخاص منهم 202 وفيات معظمهم من الاطفال, مع الاشارة الى ان قوات الاحتلال الاسرائيلي مازالت ترفض تسليم خرائط المواقع المزروعة بالألغام رغم المطالبات المتكررة.