سياسية

الصين “تحبط هجوما جويا” وتتوقع مهاجمة الاولمبياد

قال مسؤولون صينيون ان طاقم احدى الطائرات المدنية احبط محاولة قام بها شخصان لاسقاط طائرة ركاب اثناء رحلتها من غرب الصين الى العاصمة بكين.
وقال حاكم اقليم زينجيانج نور بكري ان الطائرة التابعة لخطوط الصين الجنوبية هبطت بسلام رغم محاولة "التسبب في كارثة جوية".

ولم تتضح تفاصيل اكثر عن محاولة الهجوم التي يقال انها حدثت يوم الجمعة ويقول المسؤولون انهم ما زالوا يحققون فيها.

وحذر المسؤولون كذلك من محاولات محتملة لمهاجمة اولمبياد بكين.

وقال بكري ان الرحلة الجوية غادرت مدينة اورومكي في اقليم زينجيانج الغربي يوم الجمعة، ثم تعرضت "لمحاولة اسقاطها"، دون ان يدلي بتفاصيل اخرى.

واضاف ان طاقم الطائرة تصرف بسرعة وهبط بالطائرة اضطراريا في مدينة لانجو في اقليم جانزو المجاور دون اضرار او اصابات.

ونقلت وكالة رويترز عن مصدر لم تسمه انه عثر على مواد قابلة للاشتعال في احدى دورات مياه الطائرة وان راكبين اعتقلا.

ولم يتم تاكيد ذلك من مصدر اخر.

في الوقت نفسه قال مسؤول كبير بالحزب الشيوعي في اقليم زينجيانج ان المشتبه بكونهم انفصاليين الذين قتلوا في غارة على المنطقة التي تقطنها غالبية مسلمة بداية العام الجاري كانوا يخططون لمهاجمة اولمبياد بكين.