سياسية

شافيز:واشنطن الخاسر الأكبر في أميركا اللاتينية

أكد الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز أمس أن الولايات المتحدة الاميركية هي الخاسر الأكبر في الأزمة الدبلوماسية التي عصفت بأميركا اللاتينية مؤخر
وقال شافيز خلال احتفال في كراكاس..اثبتنا للامبراطورية الأميركية ولعملائها في المنطقة أن كوبا ليست وحدها المستعدة للمواجهة كما أثبتنا في الوقت ذاته أمراً بالغ الأهمية وهو قدرتنا الكبيرة على الاتفاق في مواجهة وضع متأزم كان يهدد بان يتحول إلى حرب في المنطقة.
وكان شافيز دعم الاكوادور عقب هجوم الجيش الكولومبي على معسكر للمسلحين على الأراضي الاكوادورية إلى أن توصل الطرفان إلى تسوية للازمة.
كما وجه الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز امس نداء إلى مارو لاند قائد القوات المسلحة الثورية في كولومبيا لإطلاق سراح الرهينة  الفرنسية الكولومبية اينغريد بيتاكور. وقال شافيز في الخطاب الذي ألقاه في كراكاس بحضور والدة الرهينة بيتاكور..إنها المرأة الوحيدة التي ما زالت رهينة ولا سبب يستدعي الاحتفاظ بها في غابات كولومبيا.