سياسية

الاسد يصل الى عمان لمباحثات مع العاهل الاردني حول التطورات في المنطقة

وصل الرئيس السوري بشار الاسد اليوم الجمعة الى الاردن في اول زيارة الى المملكة منذ خمس سنوات لاجراء محادثات مع العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني حول التطورات في المنطقة، على ما افاد مصور وكالة فرانس برس.
وتأتي زيارة الاسد لعمان بدعوة من العاهل الاردني الذي كان في استقبال الرئيس السوري لدى وصوله مطار ماركا العسكري (شرق عمان).
وقال الديوان الملكي الاردني في بيان ان الاسد والملك عبد الله سيبحثان في "سبل تطوير العلاقات الثنائية والجهود المبذولة لبلورة موقف عربي موحد في مواجهة التحديات المشتركة وخدمة المصالح العربية".
كما سيبحثان في "القضايا الراهنة والتطورات التي تشهدها المنطقة".
وتأتي زيارة الرئيس السوري الى الاردن قبيل القمة العربية السنوية التي ستعقد في الدوحة في 29 و30 اذار/مارس.
وكانت اخر زيارة قام بها الاسد الى الاردن في 2004، بينما كانت اخر زيارة يقوم بها الملك عبد الله الى سوريا في عام 2007.
وفي الماضي شاب التوتر العلاقات بين البلدين. والعام الماضي ارسل الاردن وفدا على مستوى غير عال الى القمة العربية التي استضافتها سوريا.
وجاءت تلك الخطوة متوافقة مع قيام مصر والسعودية بخطوة مماثلة احتجاجا على الدور السياسي السوري في لبنان وعلاقته الوثيقة بايران الشيعية، على ما يبدو.