last-news

الاحتلال يُرغم عريسًا على هدم منزله بيده

5c1aa3e3-6c34-48f0-83a4-40478ac962f9.jpg عدد القراءات (171) - طباعة - مشاركة فايسبوك

هدم الشاب عبد الله أبو عفاس من قرية وادي النعم في النقب الفلسطيني المحتل منزله بنفسه تفادياً للغرامات وتكاليف الهدم التي تفرضها سلطات الاحتلال "الإسرائيلي"، وذلك بعد إصدارها قرارًا إداريًا بالهدم بحجة البناء دون ترخيص.

وذكرت مصادر محلية أن سلطات الاحتلال ألزمت أبو عفاس من وادي النعم الثلاثاء بعد أسبوع واحد فقط من الزواج بهدم منزله بيده أو تنفيذها الهدم وتغريمه وإلزامه بدفع تكاليف الهدم الباهظة.
 
ووادي النعم هي كبرى القرى العربية مسلوبة الاعتراف في النقب، تقع جنوب غرب بلدة شقيب السلام، بالقرب من المنطقة الصناعية "رمات حوفاف"، ويبلغ عدد سكانها نحو 15 ألف نسمة، معظمهم من أبناء العائلات التي تمّ ترحيلها إبّان الحكم العسكري من مناطق مختلفة في النقب وتركيزها في وادي النعم داخل منطقة السياج في العام 1953، ومنذ ذلك الحين يواصلون العيش هناك.
 
وخلال أكثر من 60 عامًا عاش سكان قرية وادي النعم مسلوبة الاعتراف دون تخطيط ودون أي إمكانية تطوير وتوسّع مدنية، ودون خدمات أساسية كالمياه والكهرباء والبنى التحتية وشبكة صرف صحي، وفي ظروف معيشية صعبة جدا، وهم معرضون لخطر الترحيل وهدم منازلهم.

أضف تعليق

--
--