جرائم وحوادث

عدوان “اسرائيلي” على دمشق يستهدف الناشط الحقوقي سمير القنطار بجرمانا

تحدثت وسائل اعلام المقاومة بأن غارة “اسرائيلية” استهدفت ريف دمشق بجرمانا استهدفت عميد الأسرى الشهيد “سمير القنطار”..
وفي بيان لحزب الله نعى فيه الشهيد قال فيه:
“عند الساعة العاشرة والربع من مساء يوم السبت الواقع في 19/12/2015 أغارت طائرات العدو الصهيوني على مبنى سكني في مدينة جرمانا في ريف دمشق مما أدى إلى إستشهاد عميد الأسرى اللبنانيين في السجون الإسرائيلية الأسير المحرر الأخ المقاوم والمجاهد سمير القنطار وعدد من المواطنين السوريين .. تغمد الله تعالى شهيدنا العزيز وجميع الشهداء برحمته الواسعة وأسكنهم فسيح جناته مع الأنبياء والصديقين” .. وقد نعى بسام القنطار شقيقه الشهيد سمير القنطار على موقعه على “فايس بوك” بهذه العبارة: “بعزة وإباء ننعي استشهاد القائد المجاهد ‫#‏سمير_القنطار‬ ولنا فخر انضمامنا الى قافلة عوائل الشهداء بعد ٣٠ عاما من الصبر في قافلة عوائل الاسرى” .. عميد الأسرى والناشط في حزب الله الشهيد “سمير القنطار” هو لبناني كان يقضي حكما بالسجن مدى الحياة في السجون الإسرائيلية بعد عملية نفذها عام 1979.. وفي عام 2008 وضمن صفقة تبادل أسرى بين “إسرائيل” وحزب الله، تم الإفراج عنه.. وكانت قد راجت أنباء عن استشهاد أواخر تموز الماضي جراء غارة “اسرائيلية” استهدفت مواقع الجيش في القنيطرة..