last-news

نصائح سرية للحصول على سلطة مميزة

1395056778.jpg عدد القراءات (4294) - طباعة - مشاركة فايسبوك

سواء كنت على عجلة من أمري في إحدى أمسيات نهاية الأسبوع أو زارني ضيف على حين غرّة،

هناك دائماً حلّ يمكنني الإعتماد عليه لمشكلة العشاء في الظروف الطارئة: السلطة. تشكل السلطة الجيدة طبقاً أساسياً ومتميزاً يمكن أن يشبع شهية مفرطة ويرضي ذوق ضيف عزيز.إعداد السلطة كطبق رئيس فكرة جميلة ومبدعة. يمكن أن يتألف هذا الطبق من مكوّنات متوافرة لديك أو من أطعمة متبقية في البراد، بذلك تستفيدين منها إلى أقصى حدّ. توقفي لبرهة في المتجر لشراء مكوّن أو اثنين وها أنت مستعدة.

قبل أن تبدأي، فكّري في المكوّنات المتوافرة لديك في المنزل أو في المكوّنات التي يمكنك تأمينها بسرعة. فكري في مكوّن أساسي جيد واختاري مكوّنات ثانوية تتماشى معه. يمكنك إما أن تستوحي من السلطة التقليدية أو أن تفكري بطريقة مميزة. تريدين نكهات مختلفة ولذيذة ينسجم أحدها مع الآخر في نهاية المطاف وتتناغم في النكهات والألوان والحرارة... لا تختاري عدداً مفرطاً من المكوّنات وإلا ضاع المكوّن الأساسي وسط كل هذه الفوضى؛ لا تحتاجين إلا إلى بعض المكونات المميزة.

استعمال الحواس:عندما تجلسين لتناول الطعام، تستعملين حواسك كلها. قومي بالأمر عينه أثناء الإستعداد لتحضير السلطة. فكري في المكوّنات المحتملة وتخيّلي مذاقها مجتمعة من ثمّ تذوقي كل مكون على حدة، إذا لاحظت أن النكهات متناسقة يمكن القول إنه بات لديك خليط جيد. إذا لاحظت أن مكوناً ما لا ينسجم مع المكونات الأخرى، لا تستعمليه. بعد ذلك، فكري في الألوان والأشكال؛ هل تريدين تركيبة دقيقة أم تفضلين تركيبة غنية ومعقّدة؟ الأمر عينه ينطبق على الطعم: هل تريدين أن تكون السلطة مقرمشة (استعمال أنواع مختلفة من الملفوف والخس مثلاً) أو أن يكون طعمها متناقضاً كما هي الحال مع قطع الخبز المقلي التقليدية الموضوعة فوق الخضار الخضراء؟

ينبغي أن يقدّم كل مكوّن على الحرارة التي يكون فيها مذاقه ألذ. على سبيل المثال يمكن تقديم الدجاج بارداً، في حين أن اللحم ينبغي أن يُسخّن. بالمقابل ينبغي أن تكون معظم الخضار الخضراء باردة للحفاظ على طعمها المقرمش.

باشري تحضير السلطة ابتداءً من المكون الأساسي. بما أن السلطة الطبق الأساسي، من الجيد التركيز على البروتينات. إذا كان لديك الوقت يمكنك طهيها أو قليها بقليلٍ من الزيت لبعض الوقت أو شويها: ينضج سمك السلمون بسرعة وينطبق هذا الأمر على الشرائح الرفيعة من لحم خاصرة العجل أيضاً.

كبديل عن اللحم يمكنك استعمال البيض الطازج المسلوق مع تقديمه ساخناً، كذلك يمكنك أن تصفّي بعض التونة المعلّبة وتقطعيها قبل مزجها بالسلطة أو حتى استعمال بعض بقايا اللحم المشوي بعد تقطيعها.

أضف تعليق

إلى أين تتجه المرآة السورية؟


--
--