المنوعات

أضخم امرأة في العالم تستعد لزفافها

يلجأ بعض العرائس لأفخم بيوت الأزياء لشراء فساتين زفافهم، ولكن الأمر اختلف هذه المرة مع “سوسانا إيمان” التي تعد أضخم امرأة في العالم، حيث وجب عليها سلوك طريق واحد فقط لفستان زفافها وهو تفصيله عند متخصصة لهذا النوع من الأحجام.
وخططت سوسانا وهى أم لطفلين، لتحطيم الرقم القياسي لأضخم امرأة في العالم بموسوعة "غينيس" للأرقام القياسية، إلا أنها انشغلت عن هدفها، بتحضيرها لمراسم حفل زفافها من صديقها باركر كلاك ويعمل طاهيا بأحد الفنادق. وتواجه جودي جوف، مصممة الأزياء، أزمة كبيرة في حجم القماش المطلوب لتغطية جسد أضخم امرأة في العالم، وفى ظل انشغال جودي بتحضير فستان الزفاف، لم تتوانى سوسانا عن هدفها وهو تحطيم الرقم القياسي لتصبح أضخم امرأة. وهذا يعنى أن عليها التهام طعام يحتوى على 30 ألف سعر حراري يوميا، ويقوم صديقها بطهي الطعام لها بكل سرور. وقالت سوسانا والتي تبلغ من العمر 32 عاما إنها ترغب أن يكون فستانها بدون أكمام، على الرغم من ذراعي المنتفخين بصورة كبيرة، مؤكدة على سعادتها بمساندة صديقها لها، وتحضير أشهى الأطباق لها. واستطردت قائلة "إن هدفها من تحطيم الرقم القياسي هو محو صورة الشخص البدين الكسول الغير قادر على فعل أي شأ، كما أنها تجد متعة كبيرة في هذا". وعندما يحين موعدها مع جودي، تتوقف سوسانا التي تذهب برفقة شقيقتها لشراء بعض الوجبات الخفيفة مثل "اللحم المقدد، وفطائر الهامبرغر، والجبنة المقلية الحارة، ولوح شيكولاتة، وقطع كبيرة من البسكويت المحلى". وقال كلارك أنه يحب صديقته ويساعدها في هدفها لتحطيم الرقم القياسي، لأنها سعيدة به، موضحاً "بالطبع أبدو قلقا عليها لذلك أحرص على إطعامها بعض الأكلات الصحية مثل السلطات والخضروات الطازجة فضلا عن قيامها ببعض التمارين، مثل السباحة التي نمارسها سويا".
وتثير حالة سوسانا قلق الأطباء من عدم تحملها هذا الوزن، إلا أنها أكدت مرارا أنها لن تعرض حياتها للخطر أبدا، خوفا على أطفالها.

مقالات ذات صلة