أخبار البلد

إصابة أطفال بالتهاب الكبد في دروشا

بعد ظهوره في قطنا.. هاهو مرض التهاب الكبد الوبائي يصيب أطفال دروشا والحصيلة المعلنة حتى الآن ثلاث اصابات والنتيجة
مرشحة للتزايد في ظل انعدام وغياب المياه النظيفة حيث يعتمد أكثر من 75% من سكان دروشا على مياه الصهاريج غير معروف مصدرها ومدى صلاحيتها للشرب, على الرغم من وفرة المياه في البلدة إلا ان وراء الأكمة ماوراءها!!‏

ولعل المسؤولية تتحملها مؤسسة مياه ريف دمشق وبلدية دروشا فالأولى لم تكترث بالبلدة والعطش اصاب السكان فبعض المنازل لم يصلها المياه منذ ثلاث سنوات والشبكة قديمة ومهترئة وحتما تعرضت للصدأ بالاضافة الى الأخطاء التي ارتكبتها المؤسسة عند تنفيذها حيث وضعتها مع خطوط الصرف الصحي, الأمر الذي يجعلها معرضة للتلوث بالمياه الآسنة, وكانت حجج المؤسسة دائماً ان عملية الاستبدال للشبكة واردة بخطة العام ولا يدري ابناء القرية عن أي عام يتحدثون وفوق ذلك طارت مياه البلدة كرمى عيون أصحاب الفيلات والمزارع?!‏

كما أن بلدية دروشا لم تلحظ اي مشروع لتصريف مياه الامطار حيث ان هذه المياه تعود محملة بالاوساخ الى شبكة المياه ومن الملاحظ ان هم البلدية الاوحد هو مخالفات البناء والثراء السريع ومن يقم بجولة في ارجاء دروشا يلاحظ بكل وضوح المزارع والفيلات التي ظهرت على اطراف البلدة امام مرأى ورعاية البلدية.

تعليق واحد