اقتصاديات

المركزي يدعو المواطنين إلى توخي الحذر عند شراء العملات الأجنبية

دعا مصرف سورية المركزي جميع المواطنين إلى حصر تعاملاتهم فيما يخص شراء القطع الأجنبي /دولار ويورو/ والعملات الأجنبية الأخرى عن طريق المصارف
ومؤسسات الصرافة العاملة والمرخصة أصولا وذلك حرصا على مصلحتهم وسلامة تعاملاتهم المالية وخاصة المتعلقة بالقطع الأجنبي.
وأشار حاكم مصرف سورية المركزي الدكتور أديب ميالة إلى وجود كميات من العملة المزورة في السوق السورية تم إدخالها بطرق غير شرعية وذلك بهدف الإساءة والإضرار بالاقتصاد الوطني لافتا إلى أن تعامل المواطنين مع المصارف ومؤسسات الصرافة المرخصة يجنبهم تكبد خسائر ناشئة عن التعامل بأوراق نقدية أجنبية قد تكون مزورة.
وبين المصرف أن كل المعلومات المتعلقة بأسماء وعناوين المصارف ومؤسسات الصرافة العاملة والمرخصة منشورة على الموقع الالكتروني الخاص بالمصرف المركزي /بي سي اس دوت غوف دوت اس واي/
ونفى المركزي اتخاذ أي قرار حول تعويم الليرة السورية.
وقال ميالة إن تعويم الليرة يتطلب عددا من الإجراءات وما تتناقله الصحافة بهذا الشأن غير دقيق ومبني على الخيال وأن الإجراءات التي يتخذها المصرف تهدف إلى إزالة الفجوة بين السعر الرائج والمعلن في نشرة أسعار الصرف الصادرة عنه.

مقالات ذات صلة